أخر الأخبار

وزيرة الصحة: افتتاح مستشفى حزم مبيريك تواصل لمسيرة الدولة لتوفير أرقى مستويات الرعاية الصحية

  • 6 December 2018
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 324
  • 0 Comments
وزيرة الصحة: افتتاح مستشفى حزم مبيريك تواصل لمسيرة الدولة لتوفير أرقى مستويات الرعاية الصحية
الدوحة /قنا/ أكدت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة أن افتتاح مستشفى /حزم مبيريك/ العام في قلب المنطقة الصناعية بالدوحة اليوم هو بمثابة تواصل لمسيرة الدولة الرامية إلى توفير أرقى مستويات الرعاية الصحية إلى جميع المرضى.
ونوهت سعادة الدكتورة حنان الكواري بافتتاح مستشفى /حزم مبيريك/ العام، معتبرة أنه يمثل خطوة هامة في مسيرة دولة قطر والنظام الصحي العام، قائلة "بعد مضي عام كامل تقريباً على تدشين مستشفياتنا الجديدة في مدينة حمد بن خليفة الطبية، يشرفني أن أتواجد هنا اليوم، مع اقتراب حلول اليوم الوطني لبلدنا الحبيب، للاحتفال بافتتاح أحدث مستشفى في قطر". 
وأضافت سعادتها أن تدشين مستشفى /حزم مبيريك/ العام يجسد مثالا آخر على نجاح الوزارة، كما يمثل ثمرة العمل الجاد والتعاون الناجح بين جميع المعنيين بهذا المشروع، وقدمت خالص شكرها لجميع فرق وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية التي شاركت في إنشاء هذا المستشفى لتلبية احتياجات قاطني هذه المنطقة من خدمات الرعاية الصحية.
ويوفر المستشفى الجديد خدمات الرعاية الصحية للمرضى الخارجيين والداخليين وخدمات الجراحة والطوارئ،كما تتضمن مرافق المستشفى مهبطا لطائرات الهليكوبتر، والذي يتيح نقل المرضى المصابين بحالات حرجة باستخدام مروحيات الهليكوبتر إلى مستشفى حمد العام في غضون 7 دقائق، حيث قد تستغرق نفس الرحلة من مستشفى /حزم مبيريك/ العام إلى مستشفى حمد العام نحو 40 دقيقة في حال تم نقل المريض عن طريق سيارة الإسعاف بسبب الحركة المرورية في المنطقة الصناعية.
من جانبه، أفاد السيد حمد آل خليفة رئيس تطوير المرافق الصحية في مؤسسة حمد الطبية، بأن مؤسسة حمد الطبية على مدار السنوات القليلة الماضية قامت بتوسعة وتطوير مرافقها وخدماتها وفق وتيرة غير مسبوقة،موضحا أن السبب وراء الدفع بعجلة هذا النمو هو حاجة المؤسسة إلى مواكبة الطلب المتزايد على خدمات الرعاية الصحية في ظل التنامي السريع للتعداد السكاني في دولة قطر. 
وبدوره أكد السيد ويلسون روس الرئيس التنفيذي بالوكالة لمستشفى /حزم مبيريك/ العام أهمية افتتاح هذا المستشفى وقال "منذ استقبال المجموعة الأولى من المرضى بعياداتنا الخارجية، شهد المستشفى تزايداً مضطرداً في حركة المراجعين، كما شمل ذلك تشغيل عدد من خدمات الطوارئ والمرضى الداخليين إضافة إلى الاستعدادات الأخيرة السابقة لتدشين خدمات الجراحة المقرر إطلاقها في مطلع العام المقبل". 
من جهته نوه السيد حسين إسحاق، المدير التنفيذي لمستشفى /حزم مبيريك/ العام، بأهمية هذا المستشفى الذي يقع في قلب المنطقة الصناعية، وقال "إن المستشفى الجديد يرحب بجميع المرضى البالغين من الرجال وسيوفر لهم أفضل خدمات الرعاية الصحية والعلاج على مقربة منهم".
ويضم مستشفى /حزم مبيريك/ العام قسما للطوارئ يحتوي على 14 سريرا فضلا عن 118 سريرا تتوزع بين وحدات المرضى الداخليين ووحدة الرعاية المكثفة، مما يمنحه القدرة على علاج مئات المرضى كل يوم وتوفير ليس فقط أفضل مستويات الرعاية إلى المرضى بل تعزيز السعة الاستيعابية في منظومة الرعاية الصحية بكاملها. 
ويؤكد تدشين هذا المستشفى الجديد على التزام مؤسسة حمد الطبية المستمر بتحسين مستوى خدمات الرعاية الصحية وزيادة السعة الاستيعابية لتوفير الرعاية المتخصصة على مستوى البلاد.
Print
Categories: المحليات
Tags:
Rate this article:
4.0

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x
اشترك في خدمة الواتساب