أخر الأخبار

"ديوان العرب" يقيم ليلة شعرية في مكتبة قطر الوطنية

  • 15 November 2019
  • Author: alwatan6
  • Number of views: 354
  • 0 Comments
"ديوان العرب" يقيم ليلة شعرية في مكتبة قطر الوطنية
الدوحة- قنا- نظم /مركز قطر للشعر/ (ديوان العرب)، مساء اليوم، في مكتبة قطر الوطنية، فعالية ليلة شعر، بالتعاون مع المعهد الفرنسي وسفارتي دولة مالي ودولة السنغال بالدوحة، وذلك في مكتبة قطر الوطنية.
حضر الأمسية كل من سعادة السيد فرانك جيلي سفير الجمهورية الفرنسية لدى الدولة، وسعادة السيد الشيخ أحمد تيجاني جاكيتي سفير مالي لدى الدولة، وسعادة الدكتور ممادو صال سفير السنغال لدى الدولة.
وخلال الأمسية الشعرية التي قدمها شعراء من قطر والدول المشاركة، تناغمت الثقافة العربية مع الثقافات الأخرى وتمازجت من خلالها اللغة العربية
متمثلة بروائع من شعرها البديع مع اللغة الفرنسية واللغة الولوفية في تناغم بديع يعكس حالة من التقارب بين الشعوب في مشهد حضاري راق.
وقدمت مجموعات من الشعراء على المنصة قصائد متنوعة ألقوها بشكل جماعي متكامل ومتناغم، على شكل مقطوعات شعرية أضفى مزيدا من البهاء على الأمسية التي شهدت حضورا جماهيريا استمتع بكل الفقرات التي قدمها الشعراء خلال الحفل.
وقال السيد شبيب بن عرار النعيمي مدير مركز قطر للشعر (ديوان العرب)، بهذه المناسبة، "هذا هو الموسم الثاني من فعالية (ليلة شعر) التي ينظمها المركز بالتعاون مع عدد من السفارات المعتمدة بالدولة، بهدف تحقيق التقارب بين الشعوب والحرص على مد الجسور الثقافية مع العالم الخارجي، بالإضافة إلى إشراك الشاعر القطري بإبداعاته في اللقاءات المختلفة مع شعراء عالميين مما يساهم في نشر الثقافة والإبداع الشعري القطري عالميا".
وأضاف "استضفنا في أمسية الليلة شعراء من دولة فرنسا ودولة السنغال ليكونوا إلى جانب الشعراء القطريين، في مشهد يعزز التواصل مع الثقافات المختلفة ويكرس للتقارب بين الشعوب من خلال فن الشعر".
وحول القصائد التي قدمت خلال الأمسية، قال رئيس مركز قطر للشعر "إن الشعراء الفرنسيين اختاروا عنوانا لفقرة في الأمسية تحت اسم "نكهات وروائح"، ولذا فقد اخترنا قصائد تدور في فلك غرض" وصف الطبيعة" لتكون مناسبة مع موضوع الفقرة".
وكشف مدير مركز (ديوان العرب) عن ان المركز أطلق مسابقة عبر حسابه الرسمي على منصتي /تويتر/ و/إنستجرام/ بعنوان "نظرة" هذه المسابقة تتجدد في كل شهر، وتستهدف لغة بعينها وبلدا محددا في كل مرة، فهذا الشهر كانت مسابقتنا موجهة للأخوة الأتراك سواء المقيمين بالدوحة أو خارجها من خلال الاحتفاء باللغة التركية، كما سنطلق مسابقة الشهر المقبل بالتعاون مع المركز الثقافي الهندي تستهدف الجالية الهندية المقيمة في قطر وخارجها أيضا نحتفي من خلالها باللغة الهندية، وهكذا في كل شهر تستهدف المسابقة بلدا محددة ولغة معينة ، فهي مسابقة عالمية تحتفي في كل شهر بلغة مختلفة وتستهدف الناطقين بهذه اللغة.
Print
Categories: المنوعات
Tags:
Rate this article:
No rating

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x