كتاب وأراء

ذرفت دموع الفرح والفخر

بداية هذا الإنجاز التاريخي «الفوز بالكأس» هدية من رجال الأدعم لسمو الأمير وسمو الأمير الوالد ولسمو نائب الأمير ولسمو الشيخ جاسم ممثل سمو الأمير الشخصي والرجل الخفي وراء هذا الإنجاز التاريخي..
ولكل هل قطر مواطنين ومقيمين والعالم العربي والإسلامي الذي ساندنا بالدعاء.
ولجميع العرب ممن تحدوا الظروف وشجعوا رجال الأدعم في أرض الملعب..
شكرًا لكم جميعا من القلب ونبارك لجميع العرب ممن ساندوا العنابي بالدعاء خلف الشاشات وعبر وسائل التواصل الاجتماعي. نعم.. لم تكن مجرد بطولة رياضية كانت ساحة حرب أمام العالم وكانت لدى الدولة المستضيفة فرصة ليظهروا كبارا بدلا من التهرب والظهور أمام العالم بتصرفات صبيانية.. لا أريد من خلال مقالي أن أكتب عن ‏تسييس الرياضة وإقحام رجال الدين فيها وأخلاق رمي الأحذية ومسلسل التصرفات الصبيانية والتي والحمدلله لم تنل من عزيمة وإصرار وتحدي رجال الأدعم..
الإصرار والتحدي كان مبنيا على حقد وكراهية وإثبات وجود.. المنتخب القطري أو قطر بشكل عام هذا الحصار اعطانا روح وطنية اكثر واحساس بالوطن داخل وجدان رجال الأدعم والإصرار على إثبات الوجود..
نعم.. بدأ الأدعم لبدايته قوية ومن ثم تصاعدية، هذا دليل العمل والعقلية الاحترافية في تجهيز الفريق فنيا وذهنيا..الأدعم غير خريطة كرة القدم في آسيا وأطاح بالكبار واحد تلو الآخر ويقف في المقدمة بكل جدارة واقتدار.. سمو الشيخ جاسم «شيخ الشباب» هو من خطط وصاحب فكرة تأسيس المنتخبات من خلال أسباير وأنه صاحب نظرة ثاقبة.. أداء بطولي لرجال الأدعم في النهائي وأرقام قياسية للكرة القطرية كتب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم «الأدعم» تاريخاً ناصعا في مسيرته بتتويجه بكأس آسيا لأول مرة في التاريخ بعد فوز باهر على المنتخب الياباني بثلاثة أهداف مقابل هدف في نهائي النسخة 17 من البطولة بملعب زايد بالعاصمة الإماراتية أبوظبي وسط فرحة قطرية وعربية واسعة أسعد من خلالها رجال الأدعم الجماهير المحبة لقطر في كل أرجاء العالم، بأداء مثالي ورجولي أكد على الرغبة القطرية والعزيمة القوية التي لا تلين.. وأبهر لاعبو المنتخب الأدعم كل من يتابع كرة القدم في العالم بتتويج غال ظل حلما للكرة القطرية على مدى سنواتها وجاء موعد تحقيقه ليكون في النسخة الحالية لكأس آسيا 2019 أصعب البطولات التي لعبها منتخبنا الأدعم وأسوأ الظروف في تاريخه حيث لعب محروما من جماهيره ومعزولا من كل المنتخبات ولكنه أكمل المسيرة بالعلامة الكاملة للنصر في سبع مباريات؛ ليعانق أبطال الأدعم ورجال تميم المجد من الباب الكبير بالعديد من الأرقام القياسية التي سوف أسردها عليكم في نهاية المقال..من النادر أن يتوج بطلٌ بمثل هذه الأحقية وهذه الجدارة، وألا تجد من يختلف على استحقاقه البطولة، هذا ما حدث مع رجال الأدعم أبطال كأس آسيا 2019، كيف لا وهو من ضرب الأرقام القياسية في طريقه لقطف الثمرة الأخيرة
حمل الكأس الجديدة في عقر دار من حاصرنا...
من حقكم أن تكونوا أسياد آسيا.. من حقكم أن يكون حلمكم حقيقة.. من حقكم أن تفرحوا وتفرحوا شعوب العالم العربي والإسلامي من حقكم أن تردوا الدين لقطر ولأكاديمية أسباير..
عمل الجهاز الفني والإداري لفريق الأدعم بصمت واجتهاد طيلة فترة التحضير لبطولة كأس آسيا 2019 بالإمارات، ومن ثم حين بدأت البطولة لم تجد أي مسؤول أو لاعب، إلا ويتحدث عن كل مباراة على حدة، هكذا أراد رجال الأدعم تقديم أنفسهم قبل أن يدخلوا العد التنازلي لاستضافة قطر مونديال العرب 2022
منتخبنا الأدعم كونه الأول في آسيا يصل بأرقام قياسية..
أرقاما قياسية حققها رجال الأدعم من خلال فوزه التاريخي ببطولة كأس آسيا 2019 للمرة الأولى في تاريخه.
وجاءت الأرقام على النحو التالي:
١- توّج المنتخب القطري بلقب أمم آسيا للمرة الأولى في التاريخ.
٢- أصبح المعز علي صاحب الرقم القياسي في عدد الأهداف التي أحرزها لاعب واحد بنسخة واحدة بإجمالي 9 أهداف.
٣- انتصار قطر في النهائي أدى إلى ارتفاع عدد الألقاب العربية إلى 6، بعدما توجت الكويت في 1980 ثم السعودية في 1984 و1988 و1996 والعراق في 2007.
٤- أنهي منتخبنا الأدعم البطولة كأقوى خط هجوم بـ19 هدفًا في 7 مباريات، وأقوى خط دفاع حيث تلقت شباكه هدفًا وحيدًا في المباراة النهائية..
٥- للمرة الأولى منذ نسخة 1988 يتلقى المنتخب الياباني هدفين في الشوط الأول.
٦- أكرم عفيف هو أول لاعب يصنع 10 أهداف في نسخة واحدة من كأس آسيا..
٧- منتخب اليابان لأول مرة يخسر في نهائي كأس آسيا (بعد أن توج باللقب في الـ4 السابقة).
٨- منتخبنا الوطني هو تاسع منتخب يتوج بلقب كأس آسيا، آخر 4 نسخ من البطولة شهدت تتويج 3 أبطال جدد (العراق في 2007، أستراليا في 2015، قطر في 2019).
٩- منتخب قطر ربح 7 من 7 مباريات في كأس آسيا2019، بعد أن ربح 6 فقط من مبارياته الـ32 السابقة في البطولة..
بصراحة أبدعتوا..يا رجال الأدعم.. يا مطوعين الصعايب..

عبدالله المهندي