كتاب وأراء

21 أبريل نيسان

في مثل هذا اليوم من العام 1910م توفي الكاتب الأميركي «صمويل كليمنس» هذا اسمه الحقيقي الذي لا يعرفه به أحد، أما اسمه المستعار الذي نعرفه به فهو «مارك توين»!
جمع مارك توين بين السخرية وعبقرية الكتابة، وكان مرحاً خفيف الظل، كتب مرةً رسالة إلى عشرة أميركيين يحتلون مناصب كبيرة في الدولة، وجاء فيها العبارة التالية: «اهربوا لقد اكتشفوا أمرنا»!
وفي صبيحة اليوم التالي كان العشرة قد غادروا الولايات المتحدة الأميركية!
حضرَ مرةً سهرة تضم علِية القوم، وكان يتحدث إلى سيدة وأطرى عليها قائلاً لها: أنتِ جذابة!
فقالت له: لا أستطيع قول نفس الشيء عنك!
فقال لها: اكذبي كما كذبت!
وكان مولعاً بالنوم والاسترخاء، يكتب ويأكل ويقرأ في سريره، وجاءه صحفي لإجراء مقابلة فدخلتْ عليه زوجته وأبلغته بوصول الصحفي، فقال لها: أدخليه!
فقالت: هذا لا يليق، هل سيجري معك حواراً هو يقف وأنت نائم في السرير؟
فقال لها: معك حق، اطلبي من الخادمة أن تعد له سريراً بجانبي!
من أقوال مارك توين الجميلة:
- تستطيع الإشاعة أن تدور حول الأرض بينما الحقيقة تلبس حذاءها!
- أصدقاء جيدون وكتب جميلة وضمير نائم هذه هي الحياة المثالية!
- الإقلاع عن التدخين سهل جداً لقد أقلعتُ عنه خمسين مرة!
- السرير هو المكان الأكثر خطورة في العالم 99% من الناس يموتون هناك!
- كان من الرائع اكتشاف أميركا ولكن الرائع حقاً لو لم يتم اكتشافها!
- آدم هو الرجل الوحيد الذي عندما قال شيئاً مدهشاً كان واثقاً أن لا أحد قاله قبله!
- إذا وجدتَ نفسكَ في صف الأغلبية فقد حان وقت التغيير!
- اجرحْ شخصاً بالصدق ولكن لا تسعده بالكذب!
بقلم: أدهم شرقاوي

أدهم شرقاوي