كتاب وأراء

بوفيه الأحلام في إدارات الإعلام

صباح أمس عشت أجواء البوفيه المفتوح، أجواء الهدوء والمشاركة الإيجابية والفخامة بلا حدود، كان لنا لقاء جميل صباح الأمس مع الذ بوفيه «برنش» بوفيه يجمع بين الإفطار والغداء، أجواء ساحرة، وأحلى الأجواء، مع زملاء العمل الإعلامي من الأعزاء الأحباب، ضمن احتفالية غذائية وسط جو من المرح والسعادة والمتعة، بحضور الأعزاء والأخوان والأخوات والزملاء.
ومع البوفيه وأطباقه، بدأت رحلة الحواس التي جابت بنا عالما واسعا من المأكولات والسندويشات، والشاطر والمشطور وبينهما طازج، والكبة والفلافل والفول والأجبان والبيض وأم علي، والفواكه بأنواعها والعصائر، وغيرها من الأطعمة والأطباق الشرقية،، كما أن البوفيه الغني ضم أيضاً أفخم الأكلات المتنوعة.
وللتمكن من تذوق أكبر عدد ممكن من طيبات هذا الـ«برنش»، اتفقنا على الإبقاء على البوفيه حتى الساعة 12:30 لإعداد النفس، وترويض المعدة، للاحتفاء والاستمتاع بالبوفيه الشهي في غمرة أطباقه وأجوائه المحملة بمسك الروائح الزاكية.
إن تجربة بوفيه «برنش» بصحبة الأعزاء الأحباب من زملاء العمل والإعلام، كانت بمثابة سفر إلى عوالم الأطباق المتنوعة، حيث تجد نفسك منغمساً بين مجموعة رائعة من أشهى ما تم طهيه وطبخه في المطابخ الشهيرة المتواجدة في قطر.
وكان «مسك الختام» تجربة الحلويات التي تم اختيارها بدقة وعناية لترضي جميع الذواقة وعشاق الحلويات، إن التفاعل والمشاركة واللطف في المعاملة والمرونة مع الآخرين وحضور الملتقيات والفعاليات والولائم والبوفيهات الجماعية كلها من سمات الشخصية الاجتماعية المثابرة بشهادة الأخت الدكتورة أمينة إبراهيم الهيل استشاري إرشاد نفسي بامتياز، وبالعافية للجميع.
وعلى الخير والمحبة نلتقي
بقلم: يعقوب العبيدلي

يعقوب العبيدلي