كتاب وأراء

حماية العمال

جهود قطر في حماية ورعاية العمال، لا ينكرها إلا جاحد، فاهتمام قطر بالصحة والسلامة المهنية وحماية بيئة العمل، تشهد به المنظمات الدولية، ويؤكد عليه مئات الآلاف من العمال. وفي إطار اهتمام قطر بالعمال تأتي تلك الدراسة البحثية المهمة حول قياس أثر الإجهاد الحراري على صحة العمال وإنتاجيتهم في مختلف مواقع العمل، والتي تجريها وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية بالتعاون مع منظمة العمل الدولية واللجنة العليا للمشاريع والإرث، التي تعتمد نهجا متينا في مجال التصدي للإجهاد الحراري يشمل اعتماد تقنية التبريد في جميع مواقعها.
الدراسة تهدف لوضع استراتيجيات مبنية على أطر علمية تساعد الشركات في عملية تقييم مخاطر الإجهاد الحراري وتعرفهم بالطرق المناسبة للتخفيف منه، وهي تأكيد جديد على الرعاية القصوى التي توفرها قطر للعمال، والجهود التي تقوم بها الدولة تجاه العمال لضمان سلامتهم، وذلك من منطلق أخلاقي في المقام الأول كما أكد وكيل الوزارة المساعد لشؤون العمل بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية.
تتعامل قطر مع قضايا العمال، بمنتهى الشفافية والمصداقية، وذلك يأتي أولا وقبل أي شيء، انطلاقا من ثوابت قطر والتزاماتها الإنسانية والدينية.
إن انحياز قطر للإنسان، لا يقبل التشكيك ولا الجدل، فكل القرارات والتصرفات، تؤكد أن حماية الإنسان وسلامته وكرامته، خيار قطري ثابت لا تنازل عنه.
بقلم: رأي الوطن

رأي الوطن