كتاب وأراء

عزة وفخر

بقلــم ريــم العبيــدلي ـــ تشكيلية قطرية
احتفلت قطر منذ أيام وبمصاحبة عواصم عربية وأجنبية بتدشين شعار مونديال 2022 والمقرر استضافته في قطر نوفمبر 2022، ونجحت قطر من خلال حفل بسيط أن تسترعي انتباه العالم كله ليمد بصره إلى المنطقة العربية وهذا هو أول المكاسب الحقيقية لمنطقتنا، وكما قالت قيادتنا الرشيدة إن مونديال قطر لكل العرب.
والمتأمل للشعار الذي تم الكشف عنه سيجد بداخله إشارات عربية وشرقية لا تركز فقط إلى دولة قطر، وإنما إلى المنطقة العربية وإلى قارة آسيا التي تستضيف الحدث الهام إحدى دولها.
ولو نظرنا إلى الشعار بنظرة فنية فسنجد أنه اعتمد على البساطة والإبداع والإصرار على استخدام مفردات ذات دلالات عربية وشرقية، فالتصميم راعى الشكل التقليدي لكأس العالم في المظهر العام ولكن بشكل ثلاثي الأبعاد بحيث يظهر لكل من يراه واضحا فيكشف خلال دورانه عن دائرة مثالية ترمز للشكل الكروي لكوكبنا وكرة القدم على حد سواء.
فضلا عن الحضور القوي للإرث العربي والمتمثل في الشال الصوفي التقليدي الذي يرتديه الناس حول العالم وفي المنطقة العربية والخليج على وجه التحديد بأشكال وتصاميم متعددة خلال فصل الشتاء.
ويتزين الشال الصوفي في قطر والمنطقة العربية بزخارف مستوحاة من النقوش الشرقية العربية والآسيوية والتي ترمز لخصوصية المونديال الأول في العالم العربي والثاني في آسيا.
وقد أضفى التصميم الفريد من نوعه جمالية الخط العربي على النصوص المرافقة للشعار الرسمي، حيث تعد الكَشيدَة إحدى سمات الخط العربي وتُستخدم للفصل بين الحروف لإضافة لمسة جمالية على الكلمات وتحقيق التوازن بين أطوالها.. ومن وجهة نظري فإن عبقرية شعار مونديال قطر 2022 أنه بمثابة قطعة فنية قابلة للتحليل والرؤى المتفاوتة بحيث يستطيع كل شخص أن يرى فيه جانبا إبداعيا لم يره غيره أو اشترك معه في رؤيته آخرون.
فهناك من رأى رمال الصحراء والتي ترمز إلى المنطقة ويخرج منها طائر وهو الشال الذي تماهى مع الصحراء ليعرج منها إلى السماء مشكلا الانحناءات الشديدة في التصميم والتي تمثل الكثبان الرملية، لتستقر في شكل لانهائي يرمز إلى الإرث المستدام الذي سيبقيه كأس العالم 2022 في قطر والمنطقة.
في الحقيقة علينا جميعا أن نفخر بأن هناك بلدا عربيا نجح في أن يضاهي الدول الكبرى في المضي قدما نحو تحقيق حلم كل العرب باستضافة مونديال كأس العالم، بل وتفوق عليها في كافة الخطوات التي تم إنجازها، فدولتنا الحبيبة انتهت من غالبية مشروعات البنية التحتية للمونديال قبل المواعيد المقررة لها.
وعلينا أيضا كفنانين أن نشعر بمزيد من الفخر أن شعار مونديال قطر 2022 واحد من أفضل الشعارات التي تم استخدامها في هذه البطولة على مدار تاريخها، وأن العالم كله بات ينقب عن مدلول هذا الشعار ورمزيته، وشاهدنا وسائل إعلام عالمية أفردت للأمر وتناولت الشعار بالتحليل والتدقيق ليعلم القاصي والداني جميع معاني هذا الشعار الذي يشعرنا بالعزة والفخر ويثلج صدورنا ويطمئننا على أن قطر ستقدم للعالم نسخة استثنائية في تنظيم بطولة كأس العالم.

ريم العبيدلي