كتاب وأراء

«28» أيلول سبتمبر

في مثل هذا اليوم من العام 551 ق.م، وُلد «كونفوشيوس» أشهر حُكماء الصين على مر التاريخ!
واليوم وبعد مرور كل هذه السنوات الطويلة على مولده، ما زالت الأقاويل عنه كثيرة، والأساطير أكثر، والحكايا الشعبية الصينية تُلحقه بالآلهة عياذاً بالله، وعلماء الأنثروبولوجيا الذين اطّلعوا على فترة حياته اكتشفوا أنّ الكتب التي يعتقد الصينيون أنه ألّفها إنّما تم تأليفها قبله ولكنه استخدمها في تثقيف طلابه! وأزيدكم من الشعر بيتاً أن هناك مَنْ يعتقد أن الرجل كان نبيَّاً حقاً، وأن عقيدة التوحيد التي جاء بها قد قضتْ عليها الوثنية الصينية فلم يبقَ من الرجل إلا أقواله في الحياة، وهي أقوال في الحكمة والحياة لا يختلف الناس حولها على اختلاف أديانهم ومشاربهم!
من أقوال كونفوشيوس:
- لو قال كل إنسان ما يُفكر به بصدق فإن الحوار بين البشر يُصبح قصيراً جداً!
- أن تُسلِّح عقلك بالعلم خير من أن تُزين جسدك بالجواهر!
- ليس من أغراك بالعسل حبيباً بل من نصحك بالصدق عزيزاً!
- اعتِقْ ما أحببتَ، فإن عاد إليك فهو لك للأبد!
- إنّ تجاوز الهدف مثل عدم بلوغه!
- العقل كالمعدة المهم ما تهضمه لا ما تبتلعه!
- قبل أن تبدأ رحلة انتقام احفِرْ قبرين أولاً!
- لا تتّخِذ أصدقاء لا يشبهونك!
- يُمكن تعلُّم الحكمة بثلاث طرق: الأولى بالتفكُّر وهي الأكثر نُبلاً، والثانية بالتقليد وهي الأسهل، والثالثة بالتجربة وهي الأكثر مرارة!
- المعرفة الحقيقية هي أن تعرف حدود جهلك!
- الفضيلة الكاملة هي أن لا تفعل بغيرك ما لا تُحب أن يُفعل بك!
بقلم: أدهم شرقاوي

أدهم شرقاوي