كتاب وأراء

أولمبياد العلوم (2 – 2 )

كما قلنا بالأمس، رفعت وزارة التعليم وتيرة التحضير والاستعداد لاستضافة أولمبياد العلوم تحت شعار (تحفيز جيل اليوم لمهارات الغد)، ويأتي هذا التحضير في إطار استعدادات الوزارة للأولمبياد الذي سيقام، خلال الفترة من 3 إلى 11 ديسمبر القادم، وكما قلنا بالأم،س إن دولة قطر هي الدولة العربية الأولى التي تحظى بتنظيم هذا الحدث الهام، ويأتي أولمبياد العلوم ضمن المشاريع المستهدفة في استراتيجية وزارة التعليم والتعليم العالي 2017-2022 كجزء من تحقيق رؤية دولة قطر الوطنية 2030م، وقد صدر من قريب العدد الأول من النشرة الصحفية المعنية بالأولمبياد وحفلت بمعلومات شائقة منوعة خفيفة لطيفة، ومعلومات عن الاستضافة لأهم منافسة علمية دولية للطلاب تستضيفها دولة قطر بعد فترة قصيرة من مشاركتها في الأولمبياد، على الرغم من منافسة دول أخرى لقطر، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على مكانة دولة قطر في العالم، والتي اكتسبتها بفضل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، علماً بأن دولة قطر هي أول دولة عربية تقوم بتنظيم هذه البطولة الدولية بعد حصولها على برونزية في مسابقة الأولمبياد في هولندا لعام 2017 ووبرونزية أخرى في بتسوانا لعام 2018، ويعتبر هذا مؤشراً مهماً على أن دولة قطر تمتلك منظومة تعليمية قوية، وأن نظام التعليم في قطر يضاهي المستويات العالمية، لا سيما أن الفائزين بالميدالية البرونزية طلاب في مدارس حكومية، ويهدف أولمبياد العلوم الدولي للناشئين الذي سيقام بالدوحة إلى نشر روح السعي نحو التميز في مجال العلوم، والاحتفاء بالطلبة الموهوبين، وتحفيزهم لصقل مواهبهم وتطويرها، في ميدان العلوم الطبيعية، ويحق لدولة قطر باعتبارها الدولة المضيفة إشراك 24 طالباً في الأولمبياد، وهؤلاء الطلاب يعتبرون النواة ويجري إعدادهم أفضل إعداد بالتعاون مع جامعة قطر وجامعات المدينة التعليمية.

والجدير بالذكر أنه تم انتخاب قطر نائباً لرئيس اللجنة التنفيذية للأولمبياد الدولي للعلوم للشباب (IJSO) عن قارة آسيا، بمرشحتها الأستاذة فاطمة الراشد – رئيس قسم العلوم بوزارة التعليم والتعليم العالي، وهي أيضًا المنسق الوطني للبيولوجيا والكيمياء والفيزياء في IJSO، وذلك بعد حصولها على 11 صوتًا مقابل 6 أصوات لمنافسها من كوريا خلال تصويت الدول الآسيوية لانتخاب ممثلها على هامش دورتها الخامسة عشرة في عاصمة بوتسوانا غابورون، وبدأ تدريب الطلبة في فروع العلوم الثلاث ( فيزياء – كيمياء – أحياء )، بالإضافة إلى الجانب العملي تكامليا، من شهر إبريل 2019 وسيستمر لنهاية نوفمبر 2019، نسأل الله التوفيق والنجاح لأبنائنا الطلبة في المسابقات والمنافسات والبطولات والأولمبياد القادمة، وقلوبنا تدعو لهم.

وعلى الخير والمحبة نلتقي

يعقوب العبيدلي

يعقوب العبيدلي