كتاب وأراء

البطريق .. وحكم بلع الريق !!

?(1)??
?قبل فترة نُشر تقرير عن أغرب الفتاوى، وَمِمَّا ورد فيه:??
?أن أحد الدعاة المسلمين في أوروبا أصدر فتوى حرَّم فيها على النساء والفتيات شراء بعض أنواع الخضراوات والفاكهة بدعوى أنهن قد يستخدمنها في أشياءٍ مُحرَّمة. وآخر أصدر فتوى بتحريم أكل «السمبوسة» بدعوى أنها تحتوي أضلاعاً مسيحية تُشبه أضلاع الثالوث المُقدس المسيحي!??
?تعالوا لنأخذ آخر فتوى (بتاع السمبوسة)!..??
?المشكلة ليست في صاحب الفتوى، المشكلة فيمن سيأخذ فتواه على محمل الجد، ويحرم نفسه من أكل «السمبوسة»، والمشكلة– كذلك- فيمن سيتطوَّع للدفاع عن الفتوى وصاحبها إذا فكَّرتَ بالسخرية منها..??
?المشكلة في «العقل» الذي يرى بـ«بعض أنواع الخضراوات والفاكهة» هذه الإيحاءات!??
?هل تعلمون أن أحدهم قال لإحدى المستفتيات: لا يجوز الضحك في المواقع الإلكترونية وكتابة «ههههههه»!..??
?أين المشكلة: في الشيخ.. أم في الشعب الذي يسأل عن الحكم الشرعي لكتابة «ههههههه» في الإنترنت؟!??
?(2)??
?سبق لي أن كتبتُ عن الشيخ «عبدالله المطلق» الذي أُحبّه وأُقدِّره، فهو معروف عنه– حفظه الله– بجانب سعة علمه أنه سريع البديهة، لطيف العبارة، مرح الإطلالة. لهذا تُروَى عنه الكثير من الطرائف.. ولكثرتها لا نعرف ما هو الصحيح منها، وما الذي (ألَّفه) الناس عليه..?? ?من بينها أن أحدهم سأل الشيخ: هل يجوز يا شيخ أكل «البطريق»؟!??
?فأجاب الشيخ بلهجته الظريفة.. ساخراً من غرابة السؤال: «إذا لقيته.. كله»!.. أي: إذا وجدته عليك بأكله.??
?ومثل هذا السائل يحتاج إلى مثل هذه الإجابة، لتُفجِّر جمجمته المشغولة بجواز أكل البطريق، وهو الذي وُلد وعاش وسيموت في منطقة لم– ولن- يرى فيها البطريق!??
?(3)??
?أيام قليلة ونستقبل شهر الخير والرحمة والبركة، شهر رمضان الكريم، وكعادة كل القنوات التي تتعامل مع المتلقِّي كمستهلك لا يعنيها ما الذي يستهلكه طالما أن المعلن يُعلن:??
?سترى (الأعمال الفنية) التي لا يليق أن تراها في أي شهر.. فما بالك برمضان؟!??
?وسترى الإعلانات التي تغيب طوال العام وتعود في رمضان، كأنه شهر الأكل والشرب.. وليس شهر الصوم!??
?وسترى بين فقرةٍ وأخرى (برنامج إفتاء) تُطرح فيه نفس الأسئلة التي تُطرح كل عام.. ولا تستغرب، إذا خرج عليك أحدهم يسأل: ما حكم بلع الريق للصائم؟!.. وربما نفس المتصل ليست لديه أي مشكلة في «بلع» مليون دولار لو سنحت له الفرصة!??
?كل عام وأنتم بخير، وغفر الله لي ولكم.??
بقلم : محمد الرطيان

محمد الرطيان