الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  تتويج الفائزين بـ«كؤوس» الثلاثي الإسلامي

تتويج الفائزين بـ«كؤوس» الثلاثي الإسلامي

تتويج الفائزين بـ«كؤوس» الثلاثي الإسلامي

توج عيسى عبدالله الحرمي أمين السر العام للاتحاد القطري للرياضة للجميع الأبطال الفائزين بألقاب وأوسمة بطولة الثلاثي الإسلامي في نسختها الجديدة لعام 2018 والتي نظمها الاتحاد مؤخراً، بالتعاون مع اتحادات الرماية والقوس والسهم، والسباحة، ولجنة قطر لقوة التحمل، وبمشاركة 45 بطلاً تنافسوا بقوة وحماس والعزيمة وفي ثلاث مسابقات ركوب الخيل لمسافة 20 كلم، الرماية للمسدس الهوائي 10م بمعدل 10 طلقات، السباحة لمسافة 200 م وذلك في منطقة سيلين.
حضر مراسم تكريم الأبطال الفائزين بقاعة بيت الحكمة بوزارة الثقافة والرياضة كل من عيسى عبدالله الحرمي أمين السر العام للاتحاد وعدد من مدراء الإدارات بالاتحاد القطري للرياضة للجميع ووزارة الثقافة والرياضة وأولياء أمور الأبطال وموظفي الاتحاد ومختلف ممثلي وسائل الاعلام المحلية، وبدأت الاحتفالية بعرض فيلم وثائقي مميز رصد مراحل مسابقات تحدي الثلاثي الإسلامي، وجسد تفاني وعطاء المشاركين خلال التحدي المثير والذي جرى وسط ظروف مناخية صعبة في صحراء وخليج منطقة سيلين، التكريم شمل أيضا الاتحادات الثلاثة المساهمة في إنجاح نسخة 2018 من تحدي الثلاثي الإسلامي، حيث تسلم مندوبو الجهات المشاركة السباحة، الرماية والقوس والسهم، قوة التحمل الشهادات التقديرية من عيسى الحرمي أمين السر العام للاتحاد.
وبارك عيسى الحرمي أمين السر العام للاتحاد القطري للرياضة للجميع للأبطال الفائزين في بطولة الثلاثي الإسلامي في نسختها لعام 2018، منوها بالنجاح المميز للبطولة، لا سيما المشاركة القياسية للأبطال القطريين الذين تنافسوا بكل روح رياضية عالية وتفانٍ وعزيمة وإصرار لإكمال مراحل المسابقات الثلاث ركوب الخيل، الرماية، السباحة مؤكداً أن البطولة حققت أهدافها في أثراء الساحة بالرياضات التراثية الأصيلة.. مشيراً إلى حرص الاتحاد الدائم علي تنظيم البطولة سنوياً باعتبارها منبع الأصالة والتراث والقيم الرفيعة وأردف قائلاً: من واجبنا أن نحافظ ونشجع على غرسها لدى الأجيال الناشئة والشباب، وبلا شك الرياضات الثلاث اهتم بها ومارسها الآباء والأجداد والسلف الصالح، وحض عليها ديننا الحنيف وحثنا تلقين وتعليم أولادنا ركوب الخيل والسباحة والرماية، واعتبر الحرمي الكل فائزا في التحدي الإسلامي وليس بيننا خاسرا ولله الحمد، والنجاح الحقيقي تلك الروح العالية والإيثار والإصرار من الأبطال على إنهاء المسابقات في التوقيت المحدد.. وفي الختام وجه الحرمي شكره وتقديره للجهات الراعية والأمن والهلال الأحمر والاتحادات المساهمة معنا في التنظيم أيضا شباب الاتحاد الذين أشرفوا على البطولة تنظيمياً.
وهنأ صالح ناجي اليافعي مدرب فرسان فريق الخريطيات لقوة التحمل الأبطال المشاركين في الثلاثي الإسلامي معتبراً الكل رابحاً وكاسباً للرهان، عطفاً على ما بذلوه من عطاء في سبيل إنهاء المهمة في التوقيت المحدد، مشيدا بنتائج فرسان الخريطيات الذين حصدوا مراكز متقدمة وتميزوا في المنافسات، مؤكداً أنهم عازمون على التحضير جيدا للموسم القادم سعياً لتحقيق إنجازات افضل بعون الله وتوفيقه.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below