الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تركيا : لن نصمت على المجزرة

تركيا : لن نصمت على المجزرة

تركيا : لن نصمت على المجزرة

عواصم-وكالات- طلبت تركيا أمس من السفير الإسرائيلي في انقرة مغادرة البلاد احتجاجا على مقتل عشرات الفلسطينيين برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، وفق ما افاد مسؤول تركي.
وقال مسؤول في الخارجية التركية غداة قرار انقرة استدعاء سفيرها في تل ابيب للتشاور انه تم استدعاء السفير ايتان نائيه إلى الوزارة وطلب منه «العودة إلى بلاده لفترة معينة».
وفي خطاب للطلبة الأتراك بالعاصمة البريطانية لندن بثه التليفزيون الرسمي مساء الاثنين، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الحداد الوطني في بلاده لمدة ثلاثة أيام، واتهم إسرائيل بممارسة الإرهاب والإبادة.
وردت انقرة بغضب على استشهاد اكثر من 60 فلسطينيا في اشتباكات واحتجاجات في اليوم نفسه الذي نقلت فيه الولايات المتحدة سفارتها رسميا من تل ابيب إلى القدس المحتلة رغم الغضب الدولي.
ودعا رئيس الوزراء بن علي يلدريم الدول الإسلامية التي تربطها علاقات بإسرائيل إلى «إعادة النظر فيها».
كذلك، دعا يلديريم إلى «قمة طارئة» لمنظمة التعاون الإسلامي التي تضم 57 عضوا الجمعة في تركيا، من دون ان يتضح حتى الآن ما اذا كانت ستعقد على مستوى رؤساء الدول.
وقال رئيس الوزراء «على الدول الإسلامية ان تعيد النظر في علاقاتها مع إسرائيل، على العالم الإسلامي ان يتحرك في شكل مشترك ويتكلم بصوت واحد في مواجهة هذه المجزرة».
واضاف يلدريم: «العالم الإسلامي ملزم بإظهار الإنسانية والوحدة والتضامن ضد هذا الظلم (ممارسات إسرائيل في غزة) ويجب ألّا يبقى صامتاً حياله، تركيا لم ولن تصمت».
وتتولى تركيا الرئاسة الدورية لمنظمة التعاون الإسلامي التي عقدت قمة في اسطنبول في ديسمبر بناء على دعوة الرئيس رجب طيب اردوغان للتنديد بقرار نظيره الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس.
وقال نائب رئيس الوزراء بكير بزداغ أمام البرلمان ان القمة ستجري في اسطنبول، وأضاف «نعتبر القدس عاصمة الدولة الفلسطينية بغض النظر عن مواقف الآخرين وتركيا ستواصل الدفاع عن القضية الفلسطينية ونصرة القدس».
وفي محاولة لحشد الدعم للقمة، أجرى وزير الخارجية مولود تشاوش اوغلو مكالمات هاتفية مع نحو عشرة من نظرائه في العالم الإسلامي بينهم وزراء خارجية الأردن واندونيسيا وإيران والامين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف احمد العثيمين، بحسب مصادر في وزارة الخارجية.
وفي دبلن استدعت إيرلندا، سفير الكيان الإسرائيلي لدى دبلن، للاحتجاج على استشهاد 61 فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال خلال موجهات جرت على حدود قطاع غزة.
وذكرت وزارة الخارجية الايرلندية، في بيان، أنه تم استدعاء سفير الكيان الإسرائيلي للإعراب عن صدمة إيرلندا وشجبها لأعداد الضحايا والمصابين في قطاع غزة.
وطالبت إيرلندا الكيان الإسرائيلي بضبط النفس، وتحقيق دولي مستقل تحت إشراف الأمم المتحدة في أحداث غزة.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below