الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  دراما مرسومة بفرشاة الألوان

دراما مرسومة بفرشاة الألوان

دراما مرسومة بفرشاة الألوان

بقلم : ريم العبيدلي - فنانة تشكيلية قطرية
إن الدراما المرسومة بفرشاة الألوان هي لغة فنية تعبيرية تجسد معاني شخصية كل فنان تشكيلي من حيث أسلوبه الفني وحياته وطقوسه الفنية والأثر والمعنى العميق للوحاته التشكيلية، فعن رؤية ومطالعة سابقة لتفاصيل تطور أسلوب عرض اللوحات التشكيلية سنجد أنه في الآونة الأخيرة شاع وانتشر أسلوب عرض لوحات الفنانين التشكيليين الكبار من خلال أفلام سينمائية تعبيرية تحكي عن سيرتهم الذاتية ومشوارهم الفني، فكانت دور السينما هي المشهد العالمي لتجمع بين أعمال هؤلاء الفنانين الخالدة وبين تفاصيل حياتهم العميقة أمثال: جي إم دبليوتيرنر وهو من أعظم الرساميين التشكيليين وفريدا كاهلو التي كانت حياتها مليئة بالتراجيديا التي ساهمت في ترك تراثاً تشكيلياً رائعاً وجاكسون بولوك والذي كان من أهم فناني القرن العشرين ودورا كارينغتون والتي كان فنها وإبداعها يسلط الضوء على المجتمعات الإنجليزية الراقية والرسام التشكيلي أوغست رينوار والذي كان إلهامه الفني من حبيبته آندري وحياة الأسطورة فان جوخ التي تناولتها السينما العالمية في أكثر من عمل فني وغيرهم الكثير ممن تزينت شاشات السينما العالمية بحكاياتهم التشكيلية ولوحاتهم الفنية المعبرة.
وبعد هذه الجولة الصغيرة في ميدان هذا العرض الحافل بالأعمال التشكيلية السينمائية المبهرة، ألم يحن الوقت ان يكون لنا -نحن التشكيليين القطريين- تجربة سينمائية مماثلة تجمع بين أعمال مبدعينا في السابق ومبدعينا المعاصرين لتتجسد الرؤية الفنية التشكيلية في دقيقة عرض سينمائي عالمي يحاكي الثقافات واللغات والمجتمعات حول العالم، فا طريق الفنون لا يقف عند حد معين أو تجربة عابرة مر عليها التاريخ والمقالات الصحفية مرور الكرام، وإنما الإبداع يكمن في العرض الجديد والمميز من خلال قنوات الفن الحديثة والمختلفة والتي من أبرزها وأهمها السينما التشكيلية.
ولتكن شاشات العرض الافتراضية للسينما منتشرة في مختلف الجاليري التشكيلية في داخل وخارج دولة قطر ليستمتع الزائر بثقافة العرض الفني المبهر أثناء جولاته الدورية في جاليري الفن التشكيلي.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below