الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  أوكاسيو .. من «نادلة» لأصغر نائبة

أوكاسيو .. من «نادلة» لأصغر نائبة

أوكاسيو .. من «نادلة» لأصغر نائبة

عواصم- وكالات- دخلت نجمة موسيقى الروك اليسارية، ألكسندريا أوكاسيو كورتيز، التاريخ، بكونها أصغر امرأة تُنتخب في الكونغرس الأميركي، لتمثّل أحد معاقل الحزب الديمقراطي في نيويورك.
تمكّنت أوكاسيو كورتيز، من هزيمة منافسها الجمهوري أنطوني باباس، في الانتخابات النصفية في دائرتها الانتخابية، وهي منطقة ذات طابع تعددي تقع في جزء من كوينز وذا برونكس، بحسب وسائل إعلام أميركية.
وبفوزها تحل الديمقراطية الشابة كأصغر نائبة منتخبة، مكان عضو الكونغرس الجمهورية أليس ستيفانيك، التي اُنتخبت عام 2014 عن إحدى دوائر نيويورك وهي في عمر الثلاثين.
وقبل ذلك كانت أصغر نائبة منتخبة هي الديمقراطية إليزابيث هولتزمان التي اُنتخبت نائبة عن بروكلين عام 1972 وهي في الـ31 من عمرها.
الشابة البالغة 29 عاماً والتي تعود أصولها إلى بورتو ريكو، انتصرت لطبقتها العاملة، وشقّت طريقها من العمل كنادلة، حتى انتزاعها ترشيح الحزب الديمقراطي، في انتخابات تمهيدية حزبية، في وقت سابق هذا العام.
في عام 2008، توفي والدها، ولمساعدة أسرتها التي فقدت مصدر دخلها الأساسي، عملت في وظائف بعدد من المطاعم، بحسب موقع حملتها.
حصلت في جامعة بوسطن على درجات علمية في الاقتصاد والعلاقات الدولية، ثم انتقلت إلى العمل في مكتب السناتور الديمقراطي تيد كينيدي ممثّل ولاية ماساتشوستس، وفي عام 2016، عملت في حملة السناتور بيرني ساندرز الرئاسية قبل أن تترشح للكونغرس وتفوز.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below