الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اختبارات حفظ القرآن الفصلية بـ«133» مركزاً

اختبارات حفظ القرآن الفصلية بـ«133» مركزاً

اختبارات حفظ القرآن الفصلية بـ«133» مركزاً

كتب – أكرم الفرجابي
تشهد الاختبارات الفصلية الثالثة لطلاب مراكز تعليم القرآن الكريم بالدولة إقبالاً كبيراً وتفاعلاً جيداً من أولياء الأمور والطلاب، حيث يشارك في الاختبارات التي بدأت في 29 ديسمبر الماضي، وتستمر حتى 24 يناير الجاري، (7233) طالباً من (133) مركزاً للتحفيظ، تم توزيعهم على (419) لجنة اختبار، خلال الفترتين الصباحية (12) مركزاً والمسائية (121) مركزاً.
وفي هذا السياق دعا قسم القرآن الكريم وعلومه، بإدارة الدعوة والإرشاد الديني، بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أولياء الأمور إلى التواصل المستمر، مع مسؤولي مراكز تحفيظ القرآن لتنشيط وزيادة الروابط بينهم، بما يساهم في تطوير العملية التعليمية بالمراكز، وصولاً إلى أفضل الطرق والوسائل لتخريج جيل قرآني من مراكز تعليم القرآن الكريم بالدولة.
مستويات الطلاب
وتعمل إدارة الدعوة والإرشاد الديني، ممثلة في قسم القرآن الكريم وعلومه، من خلال هذه الاختبارات للوقوف على مستويات الطلاب، مع بث روح الإقبال على مراكز القرآن الكريم بالدولة، حيث تساهم هذه الاختبارات في حفظ القرآن، وتلاوة كتاب الله تعالى وإتقانه، ونشر قيمه وتعاليمه السامية، وتأصيل هذه القيم والمحافظة عليها، وذلك بغرسها في نفوس طلاب مراكز تعليم القرآن الكريم، والراصد لمجريات الأمور يلاحظ أن المشاركين في هذا الاختبار يفوق عددهم السبعة آلاف طالب، ينتسبون إلى المراكز التابعة للقسم وتغطي أغلب المناطق والمدن حيث تقوم هذه المراكز على تعاهد ورعاية شباب القرآن، بداية من الحلقات النورانية، وحتى المرحلة التكميلية بختم كتاب الله تعالى، ونشر نوره بين أبناء المسلمين وإخراج جيل قرآني.
ولم تكن هذه الاختبارات بهدف معرفة مستويات المنتسبين للمراكز فحسب، وإنما تهدف أيضاً إلى تنمية المهارات وزيادة الحصيلة العلمية، مع تطويرها عملياً بزيادة الجرعات التربوية والتعليمية بالمراكز، التي تؤكد وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية حرصها على تذليل كل ما يعوق إقبال الطلاب على تعليم القرآن، مع العمل على خلق الأجواء المناسبة والمساهمة الفعالة في توفير البيئة القرآنية الجاذبة والمحببة في نفوس الطلاب، بحيث تكون الاختبارات في عدة مستويات، بدايةً من حفظة كتاب الله تعالى، الذين ختموا مرحلة جديدة، من مراحل منهج حفظ القرآن الكريم، في المراكز المسجلين فيها، وهذه من الثمرات الملموسة عن قرب، بعد التأكيد على أهمية تطبيق الخطة الموضوعة للطلاب، بدايةً من حلقات الحروف النورانية للصغار، وحتى الحلقات التكميلية، التي يتم فيها الطلاب حفظ كتاب الله تعالى كاملاً، مع المراجعة المستمرة، والتي تعتبر كذلك من روافد المسابقات المحلية لحفاظ القرآن.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below