الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مناقشات وحوارات في منتدى المراجعين

مناقشات وحوارات في منتدى المراجعين

مناقشات وحوارات في منتدى المراجعين

الدوحة - الوطن
شاركت العديد من إدارات مؤسسة الرعاية الصحية الأولية بملتقى المراجعين التاسع في مركز عمر بن الخطاب الصحي، وذلك بحضور الدكتورة سامية العبدالله المدير التنفيذي لإدارة التشغيل والدكتورة فتحية المير مديرة المنطقة الوسطى، والدكتورة بدرية المالكي مساعد مدير الرعاية المستمرة.
وأشار الدكتور محمد عبدلله رئيس قسم مشاركة المرضى خلال كلمته إلى مدى أهمية هذا المنتدى، وهذه الملتقيات المستمرة للنهوض بمستوى الخدمات الصحية، وذلك من خلال تقديم نبذة عن رؤية قطر 2030 والاستراتيجية الوطنية للصحة 2017 -2022 والتي تتضمن المجلس الاستشاري للمرضى.
وعرضت الدكتورة ليلى الدهنيم مدير برنامج خدمات الصحة المدرسية عرضا تقديميا عن برنامج الصحة المدرسية بالمؤسسة يوضح الأهداف والخدمات ونطاق عمل البرنامج والمدارس التي يغطيها البرنامج بما يتضمنه من تثقيف وعلاج، وشرحت المشاريع التابعة للبرنامج كمشروع الملف الصحي الإلكتروني، وبرنامج المدارس الصديقة للربو، وبرنامج مخطط النمو وفحص النظر موضحة التحديات والإنجازات التي يُواجهها برنامج الصحة المدرسية، وتم تطبيق مبادرة الوجبة الصحية في مقصف المدرسة، وكذلك مبادرات لعمل مزارع مُلحقة بأرض المدرسة لزراعة بعض الفاكهة والخضار للتشجيع على الغذاء الصحي، وسيتم عمل شراكة ما بين مؤسسة الرعاية الصحية وبين أسبيتار لتطبيق منهج منظم للحصص الرياضية.
من جانبها أوضحت د.داليا حسن استشاري طب الأسرة بمركز لعبيب الصحي الدور المحوري الذي يلعبه طبيب الأسرة في منظومة الرعاية الصحية الأولية وأهميته التي تكمن في مراجعة الحالة المرضية ومتابعة علاجها لما لطبيب الأسرة من معرفة مُسبقة بالتاريخ المرضي لأفراد الأسرة ومن ثمّ يُحول هذا الطبيب مرضاه إلى المختصين بمستشفى حمد العام، وتم تعميم طب الأسرة على أغلب المراكز الصحية باستثناء 2-3 مراكز، ومن أهم مميزات خدمات طب الأسرة تنظيم المواعيد، وتوزيع المراجعين على الأطباء ضمن مجموعات تتكون من طبيبين من الرجال والنساء يتم من خلاله أخذ بيانات شاملة لجميع أفراد الأسرة بهدف توفير الوقت والجهد لمعرفة التاريخ المرضي للمراجع.
وأشارت د.منى الهيل مديرة المركز إلى الخدمات المُقدمة والتي تتضمن الرعاية الصحية المنزلية، الصيدلية، البطاقات الصحية، الصحة المدرسية، الأشعة، غرفة التثقيف الدوائي للمريض، القومسيون الطبي للقطريين، استشارات صحة الأم والطفل، الموجات فوق الصوتية، المختبر، والأخصائية الاجتماعية، والمناطق التي يُغطيها وعدد المُسجلين بالمركز.
وأوضحت رُبى القاضي منسقة تحسين الجودة بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية المفهوم الجديد حول الرعاية المتمحورة على المريض بمشاركته في القرارات المُتخذة في المركز الصحي باعتباره جزءًا من فريق العمل، وأخذ رأيه في الخدمات الجديدة لتحسين جودتها مستقبلا، وواصلت بأنه سيتم تكوين لجان أعضاؤها من المراجعين بالمركز الصحي بهدف توصيل آرائهم ومقترحاتهم لإدارات المعنية بالمؤسسة.
وتم فتح باب النقاش من قِبل المُراجعين بعدة أسئلة منها: ما فائدة طبيب الأسرة وهل هو متخصص أم طبيب عام، فأجابت د.داليا بأنّ طبيب الأسرة هو طبيب عام باعتباره الرابط ما بين المراجع في المركز والخدمات الصحية الخارجية المُقدمة من مؤسسة حمد الطبية، حيث يكون مُخولا بتحويل الحالات المرضية إلى مستشفى حمد العام، وأوضحت د.منى الهيل بأنّ المريض يُراجع نفس طبيب الأسرة كل مرة ولا يتغير كونه على دراية بالتاريخ المرضي والأدوية التي تم صرفها، مما نتج عنه تحسن العلاقة ما بين المريض والطبيب.
وجاءت مداخلة من أحد المُراجعين عن كيفية متابعة الأطفال في المدارس الخاصة فأجابت د.داليا بأنّ الطفل بالمدارس الخاصة أيضًا له طبيب أسرة بالمركز الصحي للرعاية الصحية والتطعيمات، وكذلك يتم تحويله إذا لزم الأمر لمستشفيات حمد، وكيفية توزيع المرضى على الأطباء يتم بشكل عشوائي، ويُتاح للمريض تغيير طبيب الأسرة في أي وقت، كما أثنى المُراجع محمد المسفر على كفاءة أطباء مركز عمر بن الخطاب الصحي بعد تجربته المرضية باكتشاف مرض الفشل الكلوي.. واقترح الممثل القدير غانم السليطي توزيع منشورات خدمات الرعاية الصحية الأولية قبل العرض المسرحي ووجود طبيب لشرح الخدمة، واقترح التواصل مع مسرح قطر الوطني حيث يتم توزيع الكتيبات في المسرح. وواصلت بأنه سيتم تكوين لجان أعضاؤها من المراجعين بالمركز الصحي بهدف توصيل آرائهم ومقترحاتهم لإدارات المعنية بالمؤسسة. ولذا تحرص مؤسسة الرعاية الصحية الأولية على هذه المنتديات وبحضور السادة المسؤولين والأطباء والمراجعين والتواصل المباشر مع المرضى من أجل مناقشة قضاياهم والتعرف عليها بشكل مباشر من أجل تحسين مستوى الخدمات وأداء الجودة بصورة متتالية، وختاماً تم تكريم عدد من الكوادر الطيبة.

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below