الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اهتمام إعلامي بمهرجان «آلة العود»

اهتمام إعلامي بمهرجان «آلة العود»

اهتمام إعلامي بمهرجان «آلة العود»

يشهد مهرجان كتارا الثالث لآلة العود الذي ينظم هذه الأيام في كتارا اهتماما إعلاميا كبيرا، فتبث إذاعة صوت الخليج بالاشتراك مع تليفزيون قطر برنامجا خاصا يغطي الفعاليات ويستضيف العازفين المشاركين وكذلك صناع آلة العود الذين بدؤوا بالمشاركة بجانب العازفين منذ النسخة الثانية من المهرجان، ويبث البرنامج في الساعة الرابعة عصرا ويقدمه الزميلان رجاء سلمان من إذاعة صوت الخليج وعبدالعزيز الصالح من تليفزيون قطر.
واستضاف البرنامج في يومه الأول السيدة ملكة آل شريم نائبة مدير المهرجان التي تحدثت عن الجديد في النسخة الثالثة، حيث أكدت أن المهرجان يتجدد من نسخة إلى أخرى وأن جميع الحفلات ستقام بدار الأوبرا في كتارا.
وحل العازف والملحن القطري محمد السليطي ضيفا على البرنامج وتحدث عن مشاركته في المهرجان منذ تأسيسه كما استضاف البرنامج عددا من العازفين وصناع العود المشاركين في هذا المهرجان.
وفي اليوم الثاني استضاف البرنامج العازف سالم المقرشي من سلطنة عمان والعازف دريع من الكويت، كما حل صانع العود يعقوب جاسم من الكويت والعازف المغربي عبدالحق تيكروين، وتحدث الضيوف عن المهرجان لهذا العام وعن اهتمام دولة قطر وكتارا بتوثيق الموسيقى العربية وأشادوا بالتطور والتقدم الملحوظ في قطر.
الجدير بالذكر أن البرنامج بدأ يوم الإثنين بتاريخ 22 من أبريل وسيستمر إلى يوم الجمعة ويبث من دار الأوبرا في كتارا.. يذكر أن الزميل راشد عبيد شارك في هندسة الربط المشترك.
وافتتح المهرجان أمس الأول وشهد الحفل عرض فيلم تسجيلي يعرف بالمفكر العربي المسلم أبويوسف يعقوب بن إسحاق الكندي شخصية لهذه النسخة لدوره وإسهاماته الكبيرة في إثراء الفكر والثقافة الإنسانية.
وتابع الحضور عزفا لكل من مصطفى زاير (مجموعة سومريون للموسيقى العراقية) واصيل هميم (غناء) والتوأم عز وفهد ويوسف عباس من العراق، محمد السليطي من قطر، وداليا حسين من الأردن.
و قد أدارت أمسية الافتتاح الدكتورة ريما شعار المتخصصة الأكاديمية وأستاذة المعهد العالي للفنون الموسيقية في الكويت ستتولى تقديم الأمسيات الموسيقية الأربع. وتتميز الدكتورة ريما شعار إلى جانب نشاطها الأكاديمي، بإسهاماتها العديدة في مجال اكتشاف المواهب الموسيقية العربية.
وشهد ظهر الثلاثاء افتتاح معرض صناع العود الذي ضم عددا من الأجنحة عرض فيها المشاركون آلاتهم ونذكر منهم يعقوب جاسم من الكويت وياسر صالح من العراق وإبراهيم سكر من سوريا وبارس وفاروق من تركيا وفاطمة طاحونه ويحي أبو الفضل من إيران وديمتروس من اليونان.
ويسجل المهرجان مشاركة عدد من صناع العود من مختلف الجنسيات مما يعطي ثراء وتنوّعا في الصناعة. ويسعى المهرجان مع كل نسخة للاهتمام بصناع العود والتعريف بصناعتهم وذلك وعياً بدورهم في المحافظة على هذه المهنة النادرة التي تحتاج إلى قدرات عالية من الدقّة والعمل والإتقان.
وتجدر الإشارة إلى أن محبي العود تابعوا أمس الأربعاء أمسية متميزة قدمها كل من يوردال وفرقته من قطر ونزيه أبوالريش وولاء الجندي عزف وغناء من لبنان والأخوان بشير ومحمد الغربي من تونس وسالم المقرشي من سلطنة عمان ونجيب ناظم من إيران.

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below