الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  «غاليري لافاييت» تطلق «معاً من أجل الخير»

«غاليري لافاييت» تطلق «معاً من أجل الخير»

«غاليري لافاييت» تطلق «معاً من أجل الخير»

أطلقت غاليري لافاييت الدوحة التابعة لمجموعة علي بن علي القابضة حملة «معًا من أجل الخير» كجزء من جهودها لردّ العطاء إلى المجتمع والطبيعة، مشيرة إلى إنّه زمن العطاء والتشارك ومدّ يد المعونة للآخرين، وانسجامًا مع هذا الروح واحتفالاً ببداية شهر رمضان الكريم فقد دشنت هذه المبادرة.
وتدعم حملة التبرّع بالملابس فلسفة «المبادرة العالميّة من أجل الوصول إلى موضة أكثر مسؤوليّة». ويُعدّ هذا المسعى امتدادًا لسياسة التنمية المستدامة الطموحة التي تنتهجها مجموعة غاليري لافاييت والمُعتمدة في غاليري لافاييت في جميع أنحاء العالم.
وتمتد الحملة على مدى 40 يومًا وتقوم بالترويج للموضة القابلة لإعادة التدوير، وستستمرّ الحملة طوال شهر رمضان المبارك ولغاية انتهاء عيد الفطر. وقد وُضع تمثال لعارضة أزياء يبلغ طوله 4 أمتار في المدخل الرئيسي لغاليري لافاييت الدوحة ذي التصميم الخلاّب وسوف يجري تعليق الملابس المتبرّع بها كافّةً عليه. وعند حلول نهاية كلّ أسبوع وتحديدًا يوم السبت، يجري تنزيل الملابس وتسليمها إلى الجمعيات الخيريّة للتبرّع بها.
وتروج مبادرة «معًا من أجل الخير» للمعنى الحقيقي للمشاركة، حيث تظهر الإحصاءات أنّ نسبة كبيرة تصل إلى 30 % من الملابس التي يبتاعها الفرد لا يجري ارتداؤها أبدًا، ولذلك، تشجيع الناس على المشاركة بملابسهم غير المُستعملة مع الأشخاص المُحتاجين هي الطريقة التي تعتمدها غاليري لافاييت الدوحة للاحتفال بشهر رمضان المبارك.
وتؤكد غاليري لافاييت التزامها تجاه الانتقال إلى أعمال تجاريّة أكثر مسؤوليّة، حيث تؤمن بالترويج من أجل الخير العام وتعتبر حملة «معًا من أجل الخير» بمثابة انعكاسٍ لتلك الجهود. وهي ليست مجرّد حملة بل إنّها أيضًا حركة تصبو إلى تحقيق تقدّم المجتمع ورفاهة. وكان شهر رمضان الكريم الوقت الأمثل من أجل اتّخاذ هذه الخطوة الصغيرة نحو تحقيق الخير الأكبر.
وأعرب السيّد نبيل علي بن علي، نائب رئيس مجلس إدارة علي بن علي القابضة التي تدير غاليري لافاييت الدوحة، عن تأييدة للفكرة النبيلة القائمة على التبرّعات والترويج لإعادة التدوير قائلا: إنّ حملة «معًا من أجل الخير» لشهر رمضان 2019 التي أطلقتها غاليري لافاييت الدوحة، تمثل تأكيداً للدور الذي تؤدّيه هذه الأخيرة بصفتها مركزًا للعلامات التجاريّة ورائدة في عالم الموضة، كما تدعم فكرة الأعمال الخيريّة وأهميّة الموضة القابلة لإعادة التدوير من أجل الوصول إلى عالمٍ أفضل للجميع. وتعتبر غاليري لافاييت علامةً فرنسيةً رائدةً في سوق متاجر البيع بالتجزئة حول العالم، وقد نجحت خلال أكثر من 120 عاماً في حجز موقع مرموق في مجال الأزياء والبيع بالتجزئة، موفرة لروّاد متاجرها تجربة تسوق جديدة وفريدة من نوعها خلال كل زيارة لهم، حيث يقدم المتجر للمتسوقين في فرنسا وحول العالم على حدّ سواء تشكيلات متجددة باستمرار تحمل توقيع أرقى العلامات العالمية، وتتنوع هذه الخيارات بين التصاميم ذات الأسعار المدروسة إلى الابتكارات الفاخرة. وقد نجحت علامة غاليري لافاييت في ترك بصمة خاصة بها في مجالات الموضة والجمال والمجوهرات والإكسسوارات وتصاميم الديكور الداخلي ومأكولات الذواقة من خلال شبكة واسعة تضم 65 متجراً فاخراً تتوزع في فرنسا وحول العالم، بما فيهم المتجر الرئيسي على شارع «بوليفارد هوسمان» الباريسي العريق.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below