الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «الهلال» يهدي مكتبتين لـ «حمد الطبية»

«الهلال» يهدي مكتبتين لـ «حمد الطبية»

«الهلال» يهدي مكتبتين لـ «حمد الطبية»

الدوحة - الوطن
كثف صندوق إعانة المرضى التابع للهلال الأحمر القطري أنشطته الخيرية خلال الفترة الماضية، وخاصةً في مجال إنشاء المكتبات التي تخدم المرضى غير القادرين من نزلاء المؤسسات العلاجية بالدولة، وكانت آخر إنجازات الصندوق تسليم مكتبتين إحداهما ورقية والأخرى إلكترونية لخدمة عدة أقسام في مؤسسة حمد الطبية، حيث تتكون المكتبة الورقية من 700 كتاب مطبوع توزع على 7 مراكز علاجية وتخصصية، وتسلمها د. محمد عمر زغموط مدير التعليم الطبي المساعد بمؤسسة حمد.
أما المكتبة الإلكترونية فهي تتكون من 10 أجهزة كمبيوتر لوحية (آيباد) لاستعمال المرضى المسجلين في برنامج الرعاية النهارية بمعيذر، وهي تعد المكتبة الإلكترونية السابعة التي يتبرع بها الهلال الأحمر القطري، حيث سبقها قبل شهر إهداء مكتبة مكونة من 7 أجهزة كمبيوتر محمولة و10 أجهزة لوحية لمركز التأهيل التابع لمؤسسة حمد، ويستفيد منها في المتوسط 80 مريضاً بشكل شهري.
وقد تم تسليم الأجهزة الحديثة أثناء زيارة أعضاء فريق العمل في قسم الطب النفسي المجتمعي بمؤسسة حمد لمقر الهلال الأحمر القطري، وهم د. محمد صديقي كبير الاستشاريين، والسيدة سناء حمدي مسؤولة الخدمات الاجتماعية، والسيدة راية يوسف ممرضة مسؤولة بالقسم.
وعلى هامش زيارة الوفد، الذي كانت في استقباله السيدة منى فاضل السليطي المدير التنفيذي لقطاع التطوع والتنمية المحلية بالهلال الأحمر القطري، صرح د. صديقي: «في إطار سعي قسم الطب النفسي المجتمعي بمؤسسة حمد الطبية لإضافة برامج تأهيلية تعليمية وتثقيفية للمرضى، يسعدنا أن نزور الهلال الأحمر القطري لتعزيز أوجه التعاون من أجل تقديم خدمة متميزة للمرضى، واستجلاب كل عون ممكن من أجل زيادة فرص التأهيل والتعافي بالنسبة لهم».
وأضاف: «تعتبر هذه المساهمة استمراراً للتعاون بين الجانبين، وهو ما يسهم بدوره في دمج الخدمات المقدمة من مختلف مؤسسات الرعاية الطبية والاجتماعية في دولة قطر مع بعضها البعض، وتقديمها على هيئة باقة متكاملة يستفيد منها المرضى بأكبر قدر ممكن».
ومن جانبها، أوضحت السيدة منى السليطي أن المكتبات المقدمة تتضمن مواد تثقيفية وتعليمية في مختلف المجالات لفائدة المرضى المقيمين، ويتمثل الهدف منها في الترفيه والترويح عنهم، وتوظيف أوقات إقامتهم العلاجية بالمستشفيات في البحث والاطلاع، والاستفادة من المعلومات والمعارف المتاحة على شبكة الإنترنت.
وأضافت: «سبق للهلال الأحمر القطري إنشاء 6 مكتبات إلكترونية في مؤسسات الرعاية الصحية بالدولة، بإجمالي 42 جهاز كمبيوتر متكامل توزعت على العديد من المراكز والأقسام الطبية، منها مركز طورائ الأطفال، ومركز فهد بن جاسم لغسيل الكلي، وخدمات الصحة النفسية، وذلك ضمن أنشطة الدعم النفسي الاجتماعي للمرضى، مما يساعد على تحسين حالتهم النفسية والتجاوب مع العلاج، وصولاً إلى مرحلة الشفاء التام بإذن الله».

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below