الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نسعى لتخريج كوادر طبية قطرية

نسعى لتخريج كوادر طبية قطرية

نسعى لتخريج كوادر طبية قطرية

كتب- محمد أبوحجرقال الدكتور يوهان دي فريس، عميد كلية طب الأسنان بجامعة قطر والرئيس التنفيذي السابق لخدمات طب الأسنان في مؤسسة حمد الطبية، إن الكلية الجديدة ستعمل على استقطاب واستيعاب الطلاب القطريين لتخريج كوادر وطنية في مجال طب الأسنان.. موضحاً أن كلية طب الأسنان ستستقبل أولى الدفعات في فصل خريف 2019 لتزويد المجتمع برعاية طبية مميزة في هذا التخصص الحيوي.
وأوضح فريس أن الكلية ستوفر أفضل البرامج التعليمية والأكاديمية على مستوى العالم؛ حيث سيشكل التعليم المبني على الأدلة أساس تجربة التعليم والتعلم التي ستقدمها الكلية لطلابها في نهج يركز على الطلاب، لافتاً إلى انه سوف يتم عقد شراكات مع مؤسسة حمد الطبية والرعاية الصحية الأولية، فضلاً عن غيرهم من مقدمي الرعاية الصحية.
الخطة الدراسية
وأكد، خلال حواره لمجلة الحرم الجامعي، أن الكلية ستلعب دوراً مهماً في تقديم الرعاية الصحية في قطر؛ حيث سيعتمد نموذج تعليم الأسنان الذي سنستخدمه والذي يشبه كليات طب الأسنان في جميع أنحاء العالم، وبالنسبة لخطط الدراسة في الكلية الجديدة فقد حددت الجامعة بأن تكون مدة الدراسة 6 سنوات لتخريج طبيب أسنان، وأن يكون الانضمام إلى السنة الأولى المشتركة مع جميع طلاب تجمع التخصصات الصحية بجامعة قطر للحصول على تجربة تعليمية عالمية تتميز بالابتكار والمرونة؛ مع التعرض الإكلينيكي المبكر.
كما يقوم الطلبة خلال عامين ونصف العام بالحصول على التعلم ما قبل الإكلينيكي والتعلم الإكلينيكي عبر التخصصات (بما في ذلك تدريب المحاكاة)، وخلال آخر عامين يدرس الطلبة المرحلة الإكلينيكية النهائية لإعداد الطلاب المؤهلين لتقديم رعاية الأسنان فور تخرجهم.
وأكد عميد الكلية أن أمراض الأسنان من أكثر الأمراض انتشاراً في قطر، على سبيل المثال، 88 % من الأطفال في سن معينة يعانون مرض الأسنان، لذلك ستكون الكلية جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية معالجة انتشار المرض.
وأوضح أن الكلية ستحصل على اعتمادات وشهادات فريدة خاصة في المنطقة، كما سيكون للكلية علاقة فريدة مع مقدمي الرعاية الصحية في قطر لتقديم الرعاية السريرية.
وأوضح أن الكلية ستكون أحد أركان تجمع التخصصات الصحية في جامعة قطر بجانب الكليات الأخرى وستتاح للطلاب الفرصة للتعلم والدراسة مع طلاب المنضمين للكليات الأخرى وسيمكن هذا الطلاب من مختلف التخصصات الصحية من التعرف على فوائد الرعاية الصحية متعددة التخصصات.. مشيراً إلى انه تجري حالياً مناقشات لإنشاء معهد جديد لصحة الفم في قطر بقيادة مؤسسة حمد الطبية، وستكون هذه خطوة مهمة للكلية.
وأكد أن فكرة إنشاء كلية لطب لأسنان في قطر كانت محل نقاش منذ 10 سنوات، ولكن في الآونة الأخيرة ناقشت اللجنة الوطنية لصحة الفم ضرورة إنشاء كلية طب الأسنان في جامعة قطر لتخريج كوادر وطنية لطب الأسنان في قطر.
وتحدث عميد الكلية الجديدة عن خبراته قائلاً: لقد كنت عميداً لكليات طب الأسنان منذ ما يقرب من 23 عاماً، وكنت أكاديمياً وأستاذاً في طب الأسنان منذ ما يقرب من 40 عاماً في جنوب إفريقيا، وكندا، واستراليا، لذلك لديّ خبرة كبيرة في قيادة كلية طب الأسنان، ويشمل أحد الجوانب الرئيسية لتجربتي تطوير برامج ومبادرات مختلفة في بيئات مختلفة، بما في ذلك الشرق الأوسط.
وعن التحديات التي تواجه الكلية الجديدة أكد أن أي مبادرة جديدة من وقت لآخر تواجه تحديات أثناء مرحلة التطوير والتنفيذ، لذلك من الأهمية أن يتم التخطيط السليم للكلية وهو ما تم بالفعل لان هدفنا في الجامعة هو إنشاء كلية فريدة تستند إلى معايير عالمية.خطتنا الدراسية ستعتمد على التعلم الإكلينيكي بجانب دراسة مختلف التخصصات الصحيةسنوفر أفضل البرامج الأكاديمية الموجودة في أضخم الكليات بالعالم

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below