الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  ملصقات بحثية لطلاب في وايل كورنيل

ملصقات بحثية لطلاب في وايل كورنيل

ملصقات بحثية لطلاب في وايل كورنيل

قدم طلاب البرنامج التأسيسي في وايل كورنيل للطب – قطر ملصقات بحثية حول تجربتهم في برنامج مرافقة الأطباء وأصحاب المهن الطبية أثناء جولاتهم اليومية على المرضى في سدرة للطب.
وهذا البرنامج هو جزء من منهج اللغة الإنجليزية التي يدرّسها الدكتور رشيد بن ادريس، حيث يتمكن الطلاب من اختبار كيفية تعاطي الأطباء مع المرضى ومع زملائهم الأطباء ومع ممارسي المهن الصحية في المستشفى.
وقد اختار كل طالب من البرنامج التأسيسي موضوعاً من بين خمسة مواضيع بنى عليه ملصقه البحثي، وهذه المواضيع هي: العمل بروح الفريق الواحد، القيادة، التعاطف، الذكاء العاطفي والاحتراف المهني. وقد استكشف الطلاب خلال الفصل الدراسي المواضيع التي اختاروها متعمقين فيها من خلال الاطلاع على البحوث المنشورة حولها وإجراء الحوارات في ما بينهم وعبر الإنترنت.
وفي نهاية الفصل الدراسي، شاركوا ببرنامج المرافقة في سدرة وحضّروا الملصقات المطلوبة منهم مستندين إلى مراجعة الإنتاج الفكري وإلى مشاهداتهم واستنتاجاتهم، كما ضمّنوا الملصق تحليلاً للرسوم البيانية.
وقد ركّز الطالب خالد الصباغ على العمل بروح الفريق الواحد وخاض تجربة مرافقة الأطباء وأصحاب المهن الطبية في قسم الجراحة العامة في سدرة للطب.
أما الملصق البحثي الذي نفّذه، فكان حول العمل بروح الفريق الواحد ضمن تخصصات ومهن مختلفة ومتقاطعة في القطاع الطبي.
وقال عن تجربته: «ركزت على مرافقة العمل بروح الفريق الواحد والفوائد التي تنعكس على صحة المرضى والنتائج الإيجابية ومستوى الرضى.
وخلصت إلى أن العمل بروح الفريق الواحد خصوصاً ضمن تخصصات ومهن مختلفة ومتقاطعة في القطاع الطبي، مهم جداً لتحسين صحة المرضى.
كما لاحظت أن الفريق الطبي لا يكرّس التراتبية الوظيفية، فكل شخص يساعد ويعمل بروح الفريق الواحد ويتحمل مسؤولياته ومسؤوليات غيره من أعضاء الفريق.
أما الطالبة لطيفة محمود فقد شاركت في برنامج المرافقة ضمن قسم أمراض النساء والتوليد في سدرة للطب، وقالت عن هذه التجربة: «لقد تأكدت بأنه لا يوجد وصف حصري للمهنية، بل على العكس، تتجلّى ميزتها في عدة طرق حسب الطبيب والظروف التي يمرّ بها المريض. فالمهنية ليس لديها تعريف، فكل طبيب لديه طريقته بأداء مهامه وبإظهار مهنيته، منهم بطريقة كلامهم مع المرضى ومنهم بطريقة الشرح وإجراء التدخلات الجراحية وغيرها من طرق العلاج».
وقال الدكتور رشيد بن ادريس، العميد المساعد لاستقطاب الطلاب والتواصل المجتمعي والبرنامج التأسيسي: «كانت تجربة قيّمة بالنسبة للطلاب وكانت المواضيع التي ركزوا عليها في صلب الأمور المطلوبة للتميّز في الرعاية الصحية. وهذه التجربة مختلفة عن برنامج مرافقة الأطباء الإكلينيكي، إذ إنها تشجعهم على تبنّي النهج الحاسم والدقيق وعلى التركيز على ميزات أصحاب مهن الرعاية الصحية الذين ليسوا جزءاً من المناهج الطبية التقليدية. وأظهرت الملصقات البحثية مستوى عالٍ لدى الطلاب وإدراكهم بأن الطبيب الجيد لا يتطلب فقط أن يجتاز الامتحانات بنجاح».
نفّذ هذا البرنامج بدعم من المكتبة في وايل كورنيل للطب – قطر وقسم شؤون الخريجين وقسم التعليم الطبي في سدرة للطب.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below