الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  موجة حر «استثنائية» بالمنطقة العربية

موجة حر «استثنائية» بالمنطقة العربية

عواصم- الأناضول- ضربت موجة حر استثنائية عدة دول عربية قبيل البداية الرسمية لفصل الصيف، في 21 يونيو الجاري، لا سيما مع الرياح الشديدة وارتفاع كبير في درجات الحرارة؛ ما أسفر عن مصرع أحد الأشخاص في الكويت.. وكان الطقس في السعودية والكويت والعراق تجاوز حاجز الـ50 درجة مئوية خلال الأسبوع الجاري.
وامس، توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة السعودية، نشاطا مكثفا في الرياح المثيرة للأتربة والغبار تحد من مدى الرؤية وطقس حار إلى شديد الحرارة على شرق ووسط المملكة.
وفي الكويت، أعلنت إدارة الإرصاد الجوية أن البلاد ستسجل، ارتفاعا شديدا في درجات الحرارة ونسب الرطوبة؛ إذ بلغت درجات الحرارة نحو 49 درجة مئوية.
وسجلّت الكويت، امس الأول، أول حالة وفاة بسبب ارتفاع الحرارة؛ إذ لقى وافد مصري مصرعه في منطقة السرة؛ إثر تعرضه لضربة شمس. ووصلت الحرارة في منطقة «مطربة» إلى 51 وكانت الأعلى بالبلاد. وفي العراق، سجلت درجات الحرارة في جنوب البلاد ارتفاعا ملحوظا قبل أيام؛ إذ تجاوزت في محافظة ميسان حاجز الـ55 درجة مئوية الجمعة الماضي، فيما تراجعت امس لتسجل 45 درجة مئوية في بعض أنحاء البلاد.كما ساد طقس حار في كل من البحرين والإمارات، مع ارتفاع لافت في نسب الرطوبة؛ ما زاد الشعور بالأجواء الحارة.
وشهدت مصر موجة حر خلال أيام ساهم في الشعور بها ارتفاع ملحوظ في نسب الرطوبة التي بلغت 70 %، وفق رصد الهيئة العامة للأرصاد الجوية، فيما سجلت العاصمة القاهرة، 37 درجة مئوية. وعادة ما ينتج عن ارتفاع درجات الحرارة ونسب الرطوبة تأثيرات سلبية على الصحة العامة للمواطنين، أبرزها التعرض لضربة شمس أو الإجهاد الحراري قد يسببان الوفاة.

الصفحات

اشترك في خدمة الواتساب
إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below