الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  «برشم» يشارك في جولة لندن للدوري الماسي

«برشم» يشارك في جولة لندن للدوري الماسي

«برشم» يشارك في جولة لندن للدوري الماسي

كتب – محمد الجزار
محمد عيسى الفضالة :
أبطالنا يواصلون تحضيراتهم المكثفة لمونديال قطر «2019»تشهد جولة لندن للدوري الماسي لألعاب القوى، المقررة إقامتها في 20 يوليو الجاري، عودة الصقر الذهبي معتز عيسى برشم للظهور من جديد في أول مسابقة رسمية ينظمها الاتحاد الدوري لألعاب القوى، بعد غياب عام كامل بسبب الإصابة. وأكد محمد عيسى الفضالة، أمين السر العام بالاتحاد، أن معتز برشم كله عزيمة وإصرار وتحدٍ مع النفس، وسيكون جاهزاً لملتقى لندن ضمن جولات الدوري الماسي لألعاب القوى، وهي أول جولة وبطولة رسمية سيشارك فيها هذه السنة بعد توقف سنة كاملة عن المشاركات بسبب الإصابات، ونتمنى له التوفيق أيضا في لندن، وتكون بداية خير للتحضير لبطولة العالم القادمة.
وقال الفضالة في تصريحات لبرنامج «الدوري الماسي» على قناة الكاس إن بطلينا عبد الرحمن صمبا سيشارك في سباق 400 متر حواجز، وأبوبكر حيدر في سباق 800 متر بجولة موناكو التي تقام اليوم 12 يوليو، مؤكدا أن كل هذه التحضيرات لبطولة العالم 2019 التي ستقام في الدوحة أواخر شهر سبتمبر المقبل، ونحن نحاول الوصول لأفضل جاهزية للمونديال. وأضاف الفضالة: «بالنسبة لصمبا فهو يحاول تحسين رقمه وهو يعود بعد غيابه في آخر جولتين بسبب الإصابة وعزيمته قوية ولديه الإصرار لتحقيق أفضل نتيجة، بينما يحاول أبوبكر حيدر أن يحتك بأبطال العالم، بعدما أصبح من صفوة اللاعبين في الـ 800 متر رغم صغر سنه، ونتمنى له التوفيق والله يبعد عنه الإصابات ليستكمل مسيرة أبطال ألعاب القوى. أما بالنسبة لعبد الإله هارون فهو يواصل العلاج في نادي فالنسيا وأموره ممتازة جدا، وهو نفس المكان الذي كان يعالج فيه عبد الرحمن صمبا سنة 2017 مع نفس الأطباء، واللاعب بدأ الآن في الدخول بمرحلة ما بعد العملية، حيث بدأ الجري الخفيف ومرحلة الهرولة، ونحن لن نستعجل عليه أو نضغط على لاعبنا الذي لايزال في مرحلة الاستشفاء، وحتى إن لم يلحق بالاستحقاقات هذا العام سيكون جاهزا للعام المقبل 2020 الذي ينتظرنا فيه المشاركة بدورة الألعاب الأولمبية القادمة بطوكيو، وهي هدف كبير واستراتيجي للجنة الأولمبية القطرية ولدولة قطر بالكامل. وأكد الفضالة أن منتخبنا الوطني كان عند حسن الظن به في البطولة العربية السابعة عشرة لألعاب القوى للناشئين والناشئات في رادس وحقق نتائج طيبة للغاية، وقال إن اللاعبين الناشئين لم يقصروا وحققوا ميداليات متنوعة وأرقاما شخصية. وبالنسبة لفوز محمد نوح خليفة في بطولة بولندا وفوزه بالمركز الأول وتحقيق رقم شخصي 2.02 م، قال «هذا إنجاز كبير بالنسبة للاعب محمد نوح خليفة في الوثب العالي، وأعتقد أن من هنا تأتي أهمية المشاركات الخارجية والاحتكاك مع مدارس مختلفة، فهي التي تصنع البطل، وهذا ما حدث مع محمد نوح الذي شارك في مسابقة الوثب العالي بالبطولة العربية، وبعد فوزه بالميدالية الذهبية غادر الملعب إلى المطار مباشرة للانتظام في معسكره الخارجي والمشاركة في بطولة بولندا ليحقق الميدالية الذهبية والمركز الأول».
وتابع: «محمد نوح رقمه 1.98 متر، ومن خلال المعسكرات والتدريب المستمر مع مدربه طوال الفترة الماضية حدث تحسن في مستواه، خاصة مع مشاهدته لتدريبات زملائه معتز برشم وحمدي الأمين، ورغم المنافسة القوية مع اللاعب المصري الذي يملك رقما قدره 2.07 م، واللاعب الكويتي الذي يحمل رقما قدره 1.98 م، لكن ورغم ذلك تفوق على نفسه وقفز لارتفاع 2.01 م، ليتفوق على هؤلاء الأبطال ويفوز بالذهبية في البطولة العربية.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below