الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «الحي العربي» إنتاج قطري لواقع عربي

«الحي العربي» إنتاج قطري لواقع عربي

«الحي العربي» إنتاج قطري لواقع عربي

كتب - منصور المطلق
تستعد الدراما القطرية لإطلاق مسلسل الكوميديا الاجتماعية «الحي العربي» الذي يشارك فيه فنانون من قطر وسوريا ومصر ولبنان وتونس والسودان والأردن، والعمل من إنتاج شركة ميتافورا للإنتاج الفني بالتعاون مع شركة الخييلي للإنتاج الفني حيث يبدأ تصوير مسلسل «الحي العربي»، وأعلن السيد ناصر الدوسري مخرج العمل أن التصوير سيتم في أحد احياء الدوحة وفي الجمهورية التركية، مشيراً إلى أن المسلسل يحاكي الواقع العربي ويتضمن بعض الاسقاطات على الواقع العربي التي حبكت بشكل درامي يتناسب مع طبيعة العمل.
وأضاف أن العمل يتحدث عن مجموعة من العائلات العربية التي تعيش في حي واحد، ويعكس العمل القضايا الاجتماعية لهذه العوائل المتجاورة وما يحدث بينهم من احداث يومية اجتماعية، تعرض بطريقة كوميدية، مشيراً إلى أن العائلات الرئيسية في هذا العمل هي العائلة الخليجية والشامية والمصرية ومن ثم بقية الفنانين من تونس والسودان والاردن سيكونون أفراداً في هذا الحي العربي.
وفي سياق متصل يرى الدوسري أن الحي العربي نموذج مصغر للوطن العربي الأم بخلافاته وانقساماته ومحاكاة درامية ساخرة لأحداث نعيشها وعشناها وسنعيشها، حيث يحاكي المسلسل حياة عائلات عربية تتجاور في السكن وتتشارك في هذا الحلم. وبين الدوسري أن المباحثات مع القنوات التليفزيونية جارية وهي لا تقتصر على القنوات المحلية بل يجري بحث موضوع عرض المسلسل مع شاشات اقليمية ايضاً.
ومن جهته أكد مدير شركة ميتافورا للإنتاج الفني أنس أزرق أن الشركة سعيدة لتصوير هذا العمل في قطر، وبذلك تجسد نظرتها التي أعلنت عنها منذ تأسيسها عام 2015 بأنها تطمح للمشاركة في التعبير عن طموح المبدعين العرب سواء على الصعيد الفني أو على صعيد تجسيد قيم الحرية والجمال بما يعكس تطلعات الروح العربية لعالم جديد خال من التطرف والتعصب. وقال: آمل أن يكون العمل باكورة أعمال تجعل من الدوحة مركزاً للإنتاج الدرامي العربي المتميز. ولفت السيد أزرق إلى أن المسلسل سيعرض في رمضان المقبل، مشيرة إلى أن المفاوضات جارية مع عدة شاشات عربية مرموقة لعرض المسلسل خلال الشهر الفضيل.
وعن طبيعة العمل قال أنس أزرق: يتضمن العمل بعض الاسقاطات السياسية التي حبكت بشكل درامي ولا تثير الحساسيات لدى أي من شرائح الوطن العربي، بل على العكس هي تحث على التآخي والتعايش وتضفي روح المحبة بين المواطنين العرب.
وفي لقاءات مع ابطال العمل أكد الفنان القدير غازي حسين أنه أحب الدور كثيراً وفكرة المسلسل مثيرة، لاسيما وأن الفن رسالة هادفة تعكس القيم والاخلاق العربية الأصيلة وتنبذ التطرف والتعصب، وأضاف أن فكرة الحي العربي وتجسيدها في تجاور عائلات عربية وعرض الاحداث والقضايا الاجتماعية بطريقة كوميدية تتناسب مع أهداف إيصال الرسالة إلى الجمهور، فلا يكون العمل خاليا من الطرفة وايضاً لا يكون مغرقاً في الكوميديا بدون رسالة هادفة. من جهتها أعربت الفنانة السورية بتول محمد عن سعادتها للمشاركة في هذا العمل، وقالت: أرى في هذا العمل قيمة فنية واخلاقية كبيرة من خلال تجسيد الواقع العربي وبث روح المحبة والتآخي بين ابناء الوطن الواحد الذين يتحدثون لغة واحدة ويجمعهم تاريخ مشترك ودين واحد. وأشارت إلى أن احداث المسلسل شيقة جداً وهادفة في الوقت نفسه، لذا تتوقع الفنانة بتول أن يلاقي المسلسل استحسان الجماهير.
يذكر أن مسلسل «الحي العربي» يشارك فيه نخبة من النجوم من دولة قطر والدول العربية، حيث يشارك في بطولته من دولة قطر والمقيمين فيها الفنانون والفنانات غازي حسين، سوار الزيتوني محمد السني، فيصل رشید، يلدز الزيتوني، سالم المنصوري، أحمد عفيف، حسن صقر وخالد يوسف.
كما يشارك في بطولة المسلسل الفنانان المصريان ضياء ميرغني وأحمد عزمي، ومن سوريا يشارك الفنانون أندريه اسكاف، روعة ياسين، جرجس جبارة، عزة البحرة، نیبال جزائري، جيرار أغباشيان وبتول المحمد. كما تشارك كل من الفنانة نور صعب من لبنان، والفنانة دعاء الشروف من الأردن. والمسلسل من تأليف الكاتب السوري مازن عبد الحق، وإخراج القطري ناصر الدوسري، ومراجعة درامية لممدوح حمادة. والمسلسل دراما اجتماعية كوميدية عربية، تجري أحداثها في حي يقع في القلب التجاري والسياحي لمدينة الدوحة حيث يعيش سكان الحي العرب مشاكلهم وآمالهم المتعلقة بأوطانهم وحياتهم وعملهم في قطر بقالب كوميدي يعتمد على مفارقات مختلفة.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below