الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  قمة «النزاهة في الرياضة» تنطلق غدا

قمة «النزاهة في الرياضة» تنطلق غدا

قمة «النزاهة في الرياضة» تنطلق غدا

كتب - محمد الجزار
تنطلق غدا وعلى مدار يومي الاثنين والثلاثاء 16 و17 سبتمبر الجاري، فعاليات القمة الإقليمية للنزاهة في الرياضة التي تستضيفها قطر لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وقارتي آسيا وإفريقيا، بحضور ومشاركة العديد من الشخصيات المهمة والبارزة من كافة أنحاء العالم.
وتقام هذه القمة تحت رعاية سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة، بفندق كمبنيسكي اللؤلؤة، وتنظمه المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة «سيغا»، تحت عنوان «النزاهة في الرياضة: أهمية العمل الجماعي في منطقة الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا».
ويقام هذا الحدث المهم للمرة الأولى في آسيا وإفريقيا لتسليط الضوء على جميع التحديات التي تواجها الرياضة ومكافحة الفساد في الرياضة وفي ضيافة الدوحة عاصمة الرياضة التي دائما ما تستضيف ليس فقط البطولات العالمية ولكن أيضا المؤتمرات الدولية التي تساهم في الأجندة الدولية ومعالجة المشاكل والتحديات على مستوى العالم.
وقد تأســست المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضــــة في 2016 بجـهــود قطرية استمرت لأربع سنوات قادها المركز الدولي للأمن الرياضي لتصبح «سيغا» أول منظمة دولية مســـتقلة وممــولة ذاتيا معنية بالنزاهة فـــي الرياضة العالمية، وتضم أكثر من 100 عضو من المنظمات الدولية والاتحادات الرياضية وكبرى المؤسسات الراعية للريــاضـــة العالمية ومنظمات المجتمع المدني.
الوزير يرحب
ورحب سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة بضيوف قطر من شتى أنحاء العالم، معربا عن سعادته برعاية القمة الإقليمية للنزاهة في الرياضة - الدوحة 2019 التي ينظمها المركز الدولي للأمن الرياضي والخطوط الجوية القطرية، بالتعاون مع المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة «سيغا»، آملا أن تحقق هذه القمة أهدافها المرجوة، وأن تصبح محطة بارزة، وتتوج الجهود الدولية لتخليص الرياضة العالمية من الفساد والغش وتسمو بجميع المجتمعات.
وقال سعادته: تبعا لاستضافة دولة قطر للقمة الإقليمية للنزاهة في الرياضة - الدوحة 2019 تحت عنوان «النزاهة في الرياضة: أهمية العمل الجماعي في منطقة الشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا»، نشدد على أهمية القمة باعتبارها استكمالا لدور دولة قطر الفاعل في صناعة وتكريس القيم السامية للرياضة على النحو الذي يخدم مسيرتها، ويعزز دورها في المجتمعات. وأكد سعادته على قيمة البعد الإقليمي والعالمي لتحقيق هذا الهدف، من خلال تمتين سبل التعاون مع الشركاء من الاتحادات الرياضية والمؤسسات والمنظمات الدولية ذات الصلة.
كما بيّن سعادته المجهودات التي تقوم بها وزارة الثقافة والرياضة للعمل مع المجتمع الدولي ومنظماته المختلفة، بهدف محاربة الفساد وتعزيز مبادئ الشفافية والنزاهة في كافة المجالات الرياضية محليا وإقليميا وعالميا، ممّا يرسّخ السياسة الرشيدة لدولة قطر في هذا المجال، من خلال الدور الذي تلعبه كل الأطراف الوطنية ذات الصلة على عدة محاور إلى جانب جهود منظمة متخصصة مثل المركز الدولي للأمن الرياضي.
شكر للشركاء
وعبر فرانكو فراتيني، رئيس مجلس إدارة المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة «سيغا»، عن سعادته بتنظيم القمة الإقليمية الثانية للنزاهة في الرياضة في «العاصمة القطرية الدوحة»، ووجه الشكر لكل الشركاء لدعمهم في هذا السياق.
وقال البرلماني الإيطالي ووزير خارجية إيطاليا الأسبق والقاضي الشهير في أوروبا وعضو المحكمة الرياضية الإيطالية: إن الحاجة تتعاظم أكثر من ذي قبل لضمان النزاهة في الرياضة، وهنا يبرز دور «سيغا» كمنظمة دولية تعمل عن كثب لتحقيق هذه المهمة، وننتهز هذه الفرصة لندعو كل دول وحكومات المنطقة والعالم وكل المنتسبين للرياضة العالمية إلى المشاركة والانضمام لنا ودعم جهودنا بغية تحقيق هذا الهدف النبيل.
وتابع فرانكو فراتيني: لا شك أن قيام الاتحادات والمؤسسات الرياضية بتطبيق المعايير القياسية التي وضعتها «سيغا» سيضمن رياضة نزيهة، خالية من الفساد ومن أي تأثيرات غير مرغوب فيها.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below