الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مشاركات واسعة في الملتقى الجامعي الإعلامي

مشاركات واسعة في الملتقى الجامعي الإعلامي

مشاركات واسعة في الملتقى الجامعي الإعلامي

الدوحة- الوطن
تنطلق فعاليات الملتقى الجامعي الإعلامي الأول الذي ينظمه المركز الإعلامي للشباب التابع لوزارة الثقافة والرياضة يوم 23 سبتمبر الجاري ويستمر ثلاثة أيام في الجهة الجنوبية بالمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا». ويهدف الملتقى إلى جمع المؤسسات الإعلامية المحلية وعدد من المؤسسات الدولية لتعريف المجتمع بشكل عام والشباب الجامعي إضافة إلى طلاب المدارس الثانوية، بهذه المؤسسات وخدماتها وبرامجها، فضلا عن استقطاب المؤسسات الإعلامية للمشاريع الشبابية المتميزة في الملتقى والعمل على تبادل الخبرات والمعارف وتشجيع الشباب على الانخراط في المجال الإعلامي والإعلام الجديد بمنصاته المختلفة، فضلا عن دعم وتطوير الحركة الإعلامية بالدولة.
وقال السيد /علي صالح السادة نائب مدير المركز الإعلامي للشباب في تصريحات صحفية إن الملتقى الجامعي الإعلامي الأول يقام بالتعاون والشراكة مع العديد من المؤسسات أبرزها كتارا وعدد من الجامعات، وعدد من المراكز الشبابية التابعة لوزارة الثقافة والرياضة مثل المركز الشبابي للهوايات ومركز قطر التطوعي، مشيرا إلى أن الملتقى يقام تحت شعار «فضاء آمن»، وذلك انسجاما مع دعوة الأمم المتحدة التي أطلقتها في اليوم الدولي للشباب لعام 2018، حيث لدينا إدراك تام انطلاقا من أهداف المركز في توفير مساحات مأمونة للشباب حيث يمكنهم الاجتماع، والمشاركة في أنشطة تتعلق باحتياجاتهم ومصالحهم المتنوعة، فضلا عن المشاركة في عمليات صنع القرار والتعبير عن أنفسهم بحرية، وفي حين أن هناك عديد أنواع المساحات، ومن هنا فإن هذا الملتقى يسلط الضوء على توفير الفضاء الآمن في مجال التعبير وحرية الرأي عبر المنصات الالكترونية والوسائط الإعلامية الجديدة وهو ما يمكن الشباب من التعبير عن أنفسهم وقضاياهم بحرية ما يساعد على تلبية احتياجات الشباب المتنوع.
وأشار إلى أن اختيار كتارا مكانا للملتقى بعيدا عن الحرم الجامعي ليتحقق أكبر قدر من الاستفادة وليتمكن الجميع من التعبير عن آرائهم بكل حرية، لافتا إلى أن الملتقى تشارك به غالبية المؤسسات الإعلامية بالدولة مرئية ومسموعة ومقروءة، حيث تخصص أماكن محددة لكل مؤسسة إعلامية لتقدم معلومات للزائرين عنها، كما تقدم بعض المؤسسات ورشا تفاعلية مع جمهور الملتقى للتدريب الإعلامي مع محتوى ما تقدمه، مما يتيح للمشاركين التعرف على فرص العمل في مجال الإعلام بالدولة وكذلك فرص التعلم والامكانيات التي توفرها الدولة للراغبين في الانطلاق في هذا المجال.
ومن جهتها قالت السيدة موزة الكواري استشاري العلاقات الدولية بالمركز الإعلامي للشباب إن الملتقى يشارك به عدد من الخبراء في مجال الإعلام عربيا ودوليا حيث يشارك خبراء من الكويت وسلطنة عمان فضلا عن مشاركات لعدد من المؤسسات الدولية من أبرزها المركز الدولي للصحفيين وشركة مايكروسوفت ومنتدى عرب نت، ويعنى بمجال الانترنت والقطاعات الإبداعية الرقمية، موضحة أن الملتقى يستمر ثلاثة أيام على فترتين صباحية ومسائية حيث تخصص الفترة الصباحية للزيارات وتعريف الجمهور بالمؤسسات المشاركة، فيما تتضمن الفترة المسائية عددا من الورش التفاعلية التي يقدمها أكاديميون وخبراء في مجال الاعلام، من بينها: دور المهارات الشخصية والخبرات الوظيفية في دعم المؤسسات الإعلامية، تجارب واقعية في مجال الاعلام يقدمها كل من طلال الرواحي من سلطنة عمان وتامر المسحال من فلسطين، وورشة دور المهارات الشخصية والخبرات الوظيفية في دعم المؤسسات الإعلامية يقدمها الإعلامي عيد بن عبيد الرشيدي من الكويت.
وردا على سؤال حول وجود قاعدة بيانات للإعلاميين الشباب لدى المركز لدعم مشاريعهم وأفكارهم المتعلقة باختصاص المركز قال السيد / علي السادة: بالفعل لدينا قاعدة بيانات من خلال عدد من الفعاليات التي تمت إقامتها بالفعل مثل «إعلامي المستقبل»، ومبادرة دروب إعلامية، وغيرها ومع ذلك هذا الملتقى يشكل نواة جديدة لكل الشباب الجامعي وغيره للانضمام بمشاريعهم ومبادراتهم وأفكارهم الإعلامية، فالملتقى منصة للتدريب والأفكار والتحاور بين الجميع وإذا وجدنا مبادرة ترتقي بأفكار إعلامية جديدة سوف يتبناها المركز.
وردا على سؤال حول ما إذا كان الملتقى يتماهى مع ملتقى المغردين في قطر، قال إن المركز الإعلامي للشباب ينطلق من الإطار العام لأهداف تأسيسه وكل جهد يساعد في تحقيق تنمية إعلامية لدى الشباب ندعمه ونتكامل معه لأننا جميعا نسعى لتطوير جيل قطري موهوب إعلاميا يمكنه التسويق للفعاليات الكبرى التي تستضيفها دولة قطر وخاصة كأس العالم 2022، فهي مسؤولية على الجميع في نقل هذا الحدث في مختلف مراحله إلى العالم.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below