الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  ثلث أعمال «قطر للتأمين» عبر بوابتها الإلكترونية

ثلث أعمال «قطر للتأمين» عبر بوابتها الإلكترونية

ثلث أعمال «قطر للتأمين» عبر بوابتها الإلكترونية

نجحت شركة قطر للتأمين في الحصول على ثلث أعمالها من خلال بوابتها الإلكترونية عبر الإنترنت، وقد حققت نجاحًا في إضفاء الطابع الرقمي على مجموعة من منتجاتها وخدماتها التأمينية، حيث ان البوابة الإلكترونية لقطر للتأمين تقدم العديد من الخدمات التأمينية والتي أسهمت في التسريع من تنفيذ المعاملات للعملاء، ويأتي ذلك ضمن محاولات شركة قطر للتأمين خلال الفترة الماضية إلى تحقيق هدف الوصول إلى المعايير العالمية لتقديم خدمات إلكترونية تفي باحتياجات العملاء.
وبعد أن شهدت قطر للتأمين تحولًا في تفكير العملاء نحو شراء وإدارة وتجديد التأمينات عبر الموقع الإلكتروني عززت منصة التداول الرقمية من خلال الاستفادة من الذكاء الاصطناعي (AI) كما أن النمو المتسارع في استخدام الخدمات الإلكترونية في قطر للتأمين من أهم تطلعاتها فقد اتخذت الشركة خطوات حثيثة نحو التحول إلى الخدمات الإلكترونية للارتقاء في تقديم خدمات أكثر سهولة ويسراً للعملاء حيث أبدى العديد من العملاء رضاهم التام عن الخدمة خاصة الذين يضطرون للذهاب إلى الفروع لشراء خدمات التأمين فالآن أصبح التعامل الإلكتروني أكثر مرونة. ويُمكن للعملاء من خلال البوابة الإلكترونية الخاصة بقطر للتأمين الحصول على عروض الأسعار الفورية، وشراء المنتجات عبر الإنترنت، وتقديم مطالبة وتتبع الحالة، كما تلبي منصة QIC Insured المتطورة الرقمية للعملاء العديد من الخدمات والتي منها يمكن للعملاء تحديد موعد عبر الإنترنت لخدمة «اتصل نصلط حيث تعمل الخدمة على إصدار بوليصة التأمين وإيصالها في أي وقت وأي مكان. علاوة على ذلك، فإن المساعدة الفورية المتاحة ومن خلال برنامج المحادثة رفعت من تفاعل واجهة المستخدم إلى مستوى جديد تمامًا، حيث يتم الآن إرسال إشعارات وتنبيهات للعملاء بالتاريخ المحدد لتسليم السيارات التي تم إصلاحها من ورش العمل.
وفي معرض حديثه عن هذا التحول الرقمي صرح السيد فهد محمد السويدي نائب الرئيس التنفيذي- العمليات المحلية لشركة قطر للتأمين «قطعت قطر للتأمين شوطًا طويلاً في رحلتها نحو التحول الرقمي والتي يمكن ملاحظة دليل واضح على هذا التحول من خلال الزيادة الكبيرة في عدد المعاملات عبر الإنترنت اعتبارا من أوائل عام 2015 وحتى الآن. حيث كانت زيادة الوصول إلى الإنترنت واستخدام الهاتف الذكي والأجهزة المحمولة محركًا رئيسيًا لزيادة شعبية النظام الأساسي عبر الإنترنت. ومع ذلك ما زلنا نلاحظ بعض العملاء الذين يفضلون التفاعل مع الموظف والتوجيه الودي من ممثلي فروع شركة قطر للتأمين».
وأضاف السويدي قائلاً«يتمثل الهدف الرئيسي من الاهتمام بخدماتنا عبر الانترنت في تحسين وتطوير خدمات التأمين الإلكترونيه لنرتقي إلى تطلعات العميل لايجاد أفضل الحلول لجميع عملائنا وذلك وفق معايير السرعه والدقه ولذلك نجحنا في تحسين العمليات التي عززت رضا العملاء، وقابلية التوسع، وتيسير عمليات التخفيض في الوقت المحدد لتسوية المطالبات، كما نعتقد اعتقادا راسخا أن التحول الرقمي هو رحلة مستمرة، ونأمل أن نستمر في جني الفوائد لضمان أقصى قدر من رضا العملاء والاحتفاظ بهم».

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below