الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  ألوس.. الضحية الأولى بالدوري !

ألوس.. الضحية الأولى بالدوري !

ألوس.. الضحية الأولى بالدوري !

كتب- جليل العبودي
علمنا أن المدرب الشاب وسام رزق سوف يقود فريق قطر خلال المرحلة المقبلة خلفا للإسباني ألوس الذي أخفق مع الفريق في أربع مباريات متتالية في دوري نجوم qnb، وهو ما جعل رصيد القطراوي صفرا ووضعه في القاع بلا رصيد مع الشحانية، وأن الإدارة تسعى إلى تجاوز وضع الفريق الحالي وبوقت مبكر وقبل فوات الأوان، لذا سيتم تكليف المدرب وسام رزق الذي له تجربة ناجحة مع الخريطيات في الموسم الماضي وهو مدرب رديف قطر بالموسم الحالي، وقد ترك بصمات واضحة مع الخريطيات وكان قريبا من إنقاذه من الهبوط بعد أن تولى المهمة بوقت عصيب وفي هزائم متتالية، وأبقى حظوظه قائمة حتى الجولة الأخيرة من عمر الدوري التي نجا فيها قطر وهبط الخريطيات. كما أن وسام أكد أنه مشروع مدرب ناجح من خلال إدارته الجيدة وتعامله مع اللاعبين وواقعيته في التعامل مع المنافسين، وأن أمر تسمية وسام مدربا قد حسم وسيقود الفريق اليوم، بعد أن جلست معه الإدارة لفترة ليست بالقصيرة ووضع تصوره ورؤيته للقادم مع الفريق القطراوي، وأن الفريق سيشهد بعض التغييرات المهمة في الخطوط ومن بينها بعض المحترفين وفي مقدمتهم المهاجم كابانجا.
وكان فريق قطر الذي بدأ بداية جيدة بالرغم من خسارته مع الدحيل في الوقت القاتل في افتتاح الدوري إلا أنه تراجع في المباريات اللاحقة وفقد نقاطها جميعها مما وضعه في منطقة الخطر، ومن باب العلاج المبكر وإيجاد الحلول المناسبة للفريق تمت التضحية بالمدرب الإسباني الذي لم يقدم ما يشفع له للاستمرار، وكان أول ضحايا الموسم الجديد، كما أن الفريق الذي خالف التوقعات في المباريات الأربع يمكن أن يعود إلى الطريق السليم في المنافسة والابتعاد عن الخطر، وهو ما يهدف إليه المدرب الجديد وسام رزق وإدارة النادي.
وكان يفترض أن يكون اللاعب الدولي السابق يونس علي مساعدا لوسام رزق إلا أن إدارة نادي المرخية أكدت أنه مرتبط بعقد معها، ولا توجد مفاوضات رسمية بخصوص التحاقه بنادي قطر. وكان قطر قد خسر أمام الدحيل في المباراة الأولى بالدوري بهدفين مقابل هدف وحيد، كما خسر في الثانية أمام الوكرة بهدفين نظيفين، وأمام قطر بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وفي الجولة الرابعة خسر من السيلية بهدف قاتل.
وكان الوطن الرياضي قد أشار إلى قرب رحيل المدرب الإسباني ألوس وتكليف وسام رزق بالمهمة.

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below