الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  التنوع الثقافي واختلاف الهويات

التنوع الثقافي واختلاف الهويات

التنوع الثقافي واختلاف الهويات

تحتفل مكتبة قطر الوطنية بالشعوب والثقافات والأحداث التي شكّلت عالمنا من خلال برنامج حافل بالفعاليات والأنشطة التي تتضمن معرضًا متميزًا وحضورًا بارزًا للفنون والشعر والموسيقى.
ضمن احتفالات المكتبة بالعام الثقافي «قطر - الهند 2019»، تتواصل فعاليات معرض «قطر والهند والخليج: التاريخ والثقافة والمجتمع» المرتقب، الذي يستمر ثلاثة شهور ويسلط الضوء على العلاقات التاريخية الوطيدة منذ آلاف السنين بين الهند من ناحية وقطر والخليج من ناحية أخرى.
في 13 نوفمبر، تتناول محاضرة بعنوان «قطر والهند: العادات والتقاليد المشتركة»، بالتعاون مع الملتقى القطري للمؤلفين، العادات والتقاليد المشتركة بين قطر والهند، وكيف انتقلت هذه العادات بين مجتمعات البلدين، وكيف تغيرت بمرور الزمن والتطورات التي شهدها المجتمع في البلدين.
تدين الحضارة الإنسانية في تقدمها العلمي والتكنولوجي الحديث بالفضل للأرقام العربية الهندية الحديثة التي تطورت عبر آلاف السنين. هذا التاريخ العريق هو موضوع محاضرة «مختصر تاريخ الأرقام العربية الهندية» التي سيقدمها في 16 نوفمبر عالم الحاسوب ناهويل جونزاليز، المؤسس المساعد ورئيس قسم التكنولوجيا في شركة «إعجاز»، وهي شركة ناشئة للتكنولوجيا المتطورة تحتضنها واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا واخترعت نظام ستروك Strokk للتحقق من كلمات المرور المستخدم في المنطقة.
وعقب المحاضرة، سيقدم جونزاليز ورشة عمل بعنوان «الأعداد القديمة: مشقة الحساب» تصحب المشاركين في جولة استكشافية تفاعلية مُعمّقة حول دور الأرقام الهندية والعربية ورموزها الحالية في تحسين طرق الحساب وتسريع نظم العد باستخدام الخوارزميات التي اعتمدت على هذه الأرقام.
تحتفل المكتبة وقسم تنمية المجتمع في مؤسسة قطر في 28 نوفمبر بمرور 150 عامًا على ميلاد المهاتما غاندي الذي يلقب باسم «أبي الهند»، إذ سيلقي الدكتور فيصل دافجي، مدير قسم تاريخ جنوب آسيا في جامعة أكسفورد، محاضرة حول أفكار غاندي المبتكرة المتعلقة بنبذ العنف وإمكانية تطبيقها في الوقت الحاضر.
حفظ الهوية العربية وصونها هو موضوع أمسية ثقافية في 3 نوفمبر بعنوان «قبل فوات الأوان: حماية التراث السمعي والبصري العربي والحفاظ عليه» تستضيفها المكتبة بالشراكة مع كلية لندن الجامعية في قطر والمكتبة البريطانية ومؤسسة قطر. وتتزامن هذه الأمسية التي تتكون من محاضرة وندوة نقاشية مع احتفال الأمم المتحدة باليوم العالمي للتراث السمعي والبصري العربي، حيث تبرز الأهمية البالغة للإسراع في حفظ هذا التراث المتميز، واستكشاف الحلول والجهود المتاحة على نطاق واسع للتعاون والاستفادة من الخبرات والتجارب المشتركة لحفظه من الاندثار والضياع.
وعلقت الدكتورة سهير وسطاوي، المدير التنفيذي للمكتبة، بقولها: «تدور فعاليات المكتبة في شهر نوفمبر حول العديد من الموضوعات والأفكار المتنوعة مثل مجتمعنا الغني بالثقافات والفنون. وقد تعاونت المكتبة مع عدد من المؤسسات والشركاء، وكانت النتيجة هي قائمة فريدة من الفعاليات التي تكتسي بطابع دولي مميز. إننا سعداء بالاحتفال بالتراث والتقاليد في أمة عريقة مثل الهند تشترك مع قطر في تاريخ قديم يعود إلى آلاف السنين. تحث المكتبة روادها على حضور هذه الفعاليات الحافلة والتفاعل مع ضيوفنا من المحاضرين والمتحدثين، وزيارة معارضنا التي ستثري ثقافتهم ومعارفهم بالكثير من المعلومات وتضعهم على سلوك درب من التعلم والتطوير الذاتي مدى الحياة».
تقدم المكتبة في 7 نوفمبر فعالية ستشحذ تفكير المشاركين وتطلق خيالهم، هي ورشة «أشعل مخيلتك مع كريس وايت!»، وفيها سيصحب الرسام والفنان والشاعر كريس وايت الحاضرين في رحلة مع مسيرته المهنية ككاتب وسيسرد حكايات عن أسفاره ورحلاته العالمية في إلقاء الشعر، وسيرشد المشاركين وهم يرسمون بالقلم ويكتشفون قصائدهم الخاصة.
تقيم المكتبة في 12 نوفمبر حفلاً موسيقيًا تحييه كتيبة موسيقى القوات المسلحة القطرية، حيث تعزف فرقة الكتيبة مقطوعات موسيقية مستوحاة من الفنون القطرية، واستخدام الآلات الموسيقية الشعبية القطرية التي تعكس الموروث الشعبي القطري. وتستضيف المكتبة في 15 نوفمبر الأمسية الشعرية «الدوحة 2019: نكهات وروائح»، وهي نسخة محلية من الأمسية التي أطلقها معهد العالم العربي في باريس في 2016 «لاستدعاء الشعر لليلة واحدة والاحتفاء بجمال الكلمة في ذكرى الهجمات التي وقعت في باريس في نوفمبر 2015». تقام الأمسية الشعرية بالتعاون المشترك مع المعهد الفرنسي في قطر، وسفارة السنغال وسفارة مالي في قطر، ومركز قطر للشعر «ديوان العرب» التابع لوزارة الثقافة والرياضة.
تستضيف المكتبة في 16 نوفمبر مسابقة «برنامج الكتّاب الصغار: ليلة المايكروفون المفتوح» بالتعاون مع مهرجان أيام الدوحة للتعلم، وهو أول مهرجان للتعلم التجريبي في قطر ينظمه مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم «وايز». وسيتاح للأطفال المشاركين من الصف السادس إلى الثاني عشر فرصة إلقاء نصوصهم المكتوبة شفاهة أمام المايكروفون لمدة دقيقتين، على أن تكون هذه النصوص حول موضوعات «إعادة تركيز التعلم حول القيم الإنسانية»، و«تحليل ودراسة إطارات التعلم الحالية»، و«وإعادة التعلم لبناء المجتمعات المزدهرة».
وتحت عنوان «حصار قطر: رُبّ ضارة نافعة»، تستضيف المكتبة بالتعاون مع جامعة جورجتاون في قطر في 25 نوفمبر محاضرة يقدمها البروفيسور ألكسيس أنتونيادس، رئيس قسم الاقتصاد الدولي في جامعة جورجتاون، للحديث حول تأثير الحصار على الاقتصاد القطري، ويستعرض السياسات اللاحقة لمواجهة هذه التأثيرات.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below