الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  خطاب عون يشعل غضب لبنان

خطاب عون يشعل غضب لبنان

خطاب عون يشعل غضب لبنان

بيروت-وكالات- قطع المتظاهرون أمس مجدداً الطرق الرئيسية في مختلف المناطق اللبنانية، وتجمع المئات منهم على الطريق المؤدي إلى القصر الرئاسي على مشارف بيروت، غداة تصريحات للرئيس ميشال عون اعتبروا أنها تتجاهل مطالبهم التي يرفعونها لتغيير الطبقة السياسية.
واقترح عون في مقابلة تم بثها مساء أمس الأول على كل شاشات التلفزة اللبنانية تشكيل حكومة «تكنو-سياسية»، بينما يطالب المتظاهرون بحكومة اختصاصيين مستقلة بعيدا عن أي ولاء حزبي أو ارتباط بالمسؤولين الحاليين. وتكلم عون بلهجة اعتبرها المتظاهرون «استفزازية» منتقدا عدم وجود قياديين يمثلون المتظاهرين ليتحاوروا مع السلطة، بينما يفخر المحتجون بأن تحركهم عفوي وجامع.
وشهد لبنان ليلة صاخبة نزل خلالها المتظاهرون فور انتهاء كلام الرئيس إلى الشوارع في كل المناطق، واحرقوا إطارات قطعوا بها الطرق، ووضعوا عوائق في طرق أخرى. وحصل توتر ووقع إشكال في خلدة جنوب بيروت بين متظاهرين وسيارة تقل عسكريين تطور إلى إطلاق نار من جانب أحد العسكريين ما تسبب بمقتل المواطن علاء أبو فخر.
وقطع المتظاهرون أمس طرقاً حيوية في وسط بيروت وعلى مداخلها، وفي طرابلس وعكار والبقاع الغربي وصيدا، وغيرها من المناطق.وفي جل الديب شرق بيروت، رفع متظاهرون صورة لعلاء أبو فخر «شهيد الثورة» وسط الطريق.
و قال مصدر مقرّب من الرئيس اللبناني، إن الأخير يدعم تشكيل حكومة تضم تكنوقراط وسياسيين، في مطلب يلاقي مساندة من حزب الله وحركة أمل، فيما يتمسك رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، بمطلب حكومة تكنوقراط.وأوضح المصدر للأناضول أنّ مطلب عون هو تشكيل حكومة تكنو- سياسيّة، لتأمين تغطية سياسيّة للحكومة. وتابع: «أمّا الحريري، فيُفضّل حكومة تكنوقراط من دون وجود سياسيين».

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below