الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مـن حـقـنــا أن نـحـــلـم

مـن حـقـنــا أن نـحـــلـم

مـن حـقـنــا أن نـحـــلـم

افتتح سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) مساء أمس الأول معرض «من حقنا أن نحلم» للنحات الصحبي الشتيوي، بحضور سعادة الشيخ عبد الله بن سعود آل ثاني محافظ مصرف قطر المركزي ومعالي الوالي عبد اللطيف الجواهري والي بنك المغرب وعدد من أصحاب السعادة السفراء إلى جانب نخبة من الفنانين والمهتمين والإعلاميين.
ويضم المعرض، الذي تنظمه كتارا بالتعاون مع مصرف قطر المركزي، 52 منحوتة برونزية تمّ توزيعها ما بين القاعة عدد1 في المبنى 47 والساحة الخارجية للمبنى، وقد تفاوتت أحجامها بين المتوسطة والكبيرة لتعبر عن دواخل الإنسان وما يشغله من أفكار وهموم ومشاغل.
وفي هذا السياق، قال سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي: نحن سعداء بإقامة هذا المعرض لقامة فنية عربية وعالمية مثل النحات الصحبي الشتيوي، حيث لا يستطيع الزائر إلا أن ينبهر بالمستوى العالي جدا للأعمال المعروضة لِما تحلت به من تفاصيل دقيقة تبوح بما تتمتع به أعمال الفنان من إتقان وتميز. وأضاف: تسعى كتارا باستمرار إلى الإضاءة على مختلف الفنون وهذه المرة اخترنا فن النحت لنفتح النافذة على تجربة ثرية بالمضامين الفنية والإنسانية القريبة من ذات الإنسان أينما كان.
ومن جانبه، أكد الفنان الصحبي الشتيوي أنه يعمل دوما من خلال أعماله على إيصال رسائل ذات طابع إنساني، تعكس ما يعيشه الإنسان من واقع بكل ما فيه من آلام وأحلام. وقال إنّ المعرض خلاصة سنين من العمل على البرونز وهو يمثل الحياة بما فيه من خيالات وأحلام وتطلعات للمستقبل.
وتقدم الصحبي الشتيوي بالشكر للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا لما لقيه من اهتمام وتقدير وللفرصة التي منحتها له للقاء الجمهور في قطر، مؤكدا أنّ الفنان لا بدّ أن تكون له رسالة يسعى لايصالها من خلال ما يقوم به من أعمال فنية. وقد استوحى النحات الصحبي الشتيوي مواضيع أعماله من مراجع ثقافية وفنية واجتماعية متنوعة مثل الموسيقى والخط العربي والتراث العربي الأصيل والتقاليد وغيرها ليتطرق إلى محاور متنوعة مثل الغربة وروتينية الحياة اليومية والامومة والطفولة والثورة والانطلاق وكسر القيود. وتجدر الإشارة إلى أنّ النحّات الصحبي الشتيوي فنّان تونسي مقيم في المغرب وقد أقام العديد من المعارض في دول عربية وأجنبية متنوعة فلفت اهتمام كبار النقاد في العالم.
ويتواصل المعرض إلى غاية 18يناير 2020 من الساعة 10صباحا وحتى 10مساءً.

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below